طهران تعارض بشدة التدخل الأمريكي في العراق

طهران تعارض بشدة التدخل الأمريكي في العراق

طهران ـ عبر الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي عبر اليوم الأحد عن معارضته الشديدة لتدخل الولايات المتحدة أو أي دول أخرى في العراق وأضاف أن بإمكان العراقيين أنفسهم انهاء العنف في بلادهم..

وذكر خامنئي صاحب القول الفصل في كل أمور الدولة في تصريحات لمسؤولين قضائيين أن واشنطن تريد وضع العراق تحت سيطرتها وزرع عملائها في السلطة.

ونقلت الوكالة الرسمية الإيرانية عن خامنئي قوله إن الصراع في العراق ليس طائفيا لكنه يدور بين من يريدون العراق في المعسكر الأمريكي ومن يريدون استقلاله.

وقال خامنئي ”نحن نعارض بشدة تدخل الولايات المتحدة وغيرها (من الدول) في العراق.“

وأضاف ”لا نوافق على هذا الأمر إذ أننا نعتقد أن الحكومة والأمة والمرجعيات الدينية العراقية قادرة على وضع حد للفتنة“.

وعرض الرئيس الأمريكي باراك أوباما في 19 يونيو/ حزيران إرسال نحو 300 أمريكي إلى العراق للمساعدة في إدارة المعارك في وجه التقدم السريع لمقاتلي جماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام الذين استولوا على أجزاء واسعة من شمال البلاد هذا الشهر.

لكن أوباما لم يستجب لطلب من الحكومة العراقية التي يرأسها الشيعي نوري المالكي بشن هجمات جوية على المتشددين.

وقال خامنئي في اشارة إلى الانتخابات البرلمانية العراقية التي جرت في أبريل/ نيسان الماضي ”أمريكا ليست راضية عن العملية (السياسية) الجارية في العراق أي المشاركة الواسعة (للشعب) في الانتخابات واختيار ممثليه بنفسه إذ أنها تسعى لعراق تهيمن عليه ويحكمه عملاؤها.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة