”النواب الأمريكي“ يحقق في إجراءات وزارة العدل بحق كلينتون في انتخابات 2016

”النواب الأمريكي“ يحقق في إجراءات وزارة العدل بحق كلينتون في انتخابات 2016
WASHINGTON, DC - JUNE 01: U.S. Secretary of State Hillary Clinton answers a reporter's question during a joint news conference with Brazilian Foreign Minister Antonio Patriota at the Department of State June 1, 2011 in Washington, DC. The two leaders discussed the trade inbalance between the two countries and plans for the possible visit by Brazilian President Dilma Rousseff to the United States. (Photo by Chip Somodevilla/Getty Images)

المصدر: رويترز

 قال رئيسان جمهوريان، للجنتين بمجلس النواب الأمريكي، اليوم الثلاثاء، إنهما يحققان في عدد من الإجراءات التي اتخذتها وزارة العدل خلال العام الماضي بما في ذلك قرارات مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.أي) بشأن المرشحة الديمقراطية السابقة للرئاسة هيلاري كلينتون.

وقال رئيسا لجنة القضاء ولجنة الإشراف وإصلاح الحكومة في بيان: ”إن قرارات وزارة العدل في عام 2016 أثارت تساؤلات ما زالت معلقة وينبغي الإجابة عليها بما في ذلك قرار مكتب التحقيقات الاتحادي الإعلان عن تحقيقه بشأن تعامل كلينتون مع معلومات سرية وعدم الإعلان عن التحقيق بشأن مساعدين لحملة المرشح آنذاك دونالد ترامب“.

وقد أثار مدير مكتب التحقيقات الفدرالي جيمس كومي الجدل عام 2016 بكشفه رسائل إلكترونية للمرشحة هيلاري كلينتون، وتساءل كثيرون حينها عن مدى تأثير هذه المسألة على مجريات الانتخابات الرئاسية التي خسرتها كلينتون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com