”الليكود“ يسعى لسن قانون يمنع التحقيق مع نتنياهو

”الليكود“ يسعى لسن قانون يمنع التحقيق مع نتنياهو

المصدر: الأناضول

يسعى قياديون من حزب الليكود اليميني الذي يتزعمه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لسن قانون جديد يحظر التحقيق مع رئيس الوزراء أثناء ولايته.

لكن صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ الإسرائيلية رجحت في عددها الصادر يوم الاثنين أن يغلق المستشار القانوني للحكومة افيخاي مندلبليت، الطريق أمام هذه المساعي.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية، بينها صحيفة ”الجروزاليم بوست“ الإسرائيلية أشارت أمس الأحد، إلى أن التحقيقات المستمرة منذ عدة أشهر مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بشبهة الفساد، دخلت مرحلة حاسمة.

وسبق أن حققت الشرطة الإسرائيلية في الأشهر الماضية مع نتنياهو بشبهة الانتفاع من رجال أعمال وبشبهة الاتصال مع ناشر صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ ارنون موزيس للحصول على تغطية إيجابية لأخباره مقابل التقييد على صحيفة ”إسرائيل اليوم“ المنافسة والمؤيدة لنتنياهو.

وذكرت صحيفة ”يديعوت احرونوت“ يوم الاثنين أن عضو الكنيست من الليكود، المقرب من نتنياهو، دافيد امسالم، يقود الجهود لسن القانون الجديد رغم تأجيل بحثه بشكل متكرر من قبل اللجنة الوزارية لشؤون التشريع.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية في اليومين الماضيين عن مصادر في الشرطة الإسرائيلية أنها تستعد لتجديد التحقيق مع نتنياهو بشبهة الفساد بعد انتهاء عطلة الأعياد اليهودية.

ونقلت صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ عن مصادر قضائية إسرائيلية أن التأجيل المتواصل للتحقيق مع نتنياهو يرسل رسالة بأن ”رئيس الوزراء فوق القانون“.

وفي خضم هذا الجدل، يدفع امسالم باتجاه سن القانون الجديد.

وقال امسالم إن ”الشعب اختار رئيس الوزراء من أجل قيادة البلد وهذا هو الأمر الأكثر أهمية“.

وقالت الصحيفة إن ”القانون المقترح يمثل تعديلا على القانون الأساسي وهو ينص على عدم فتح تحقيق جنائي مع رئيس الوزراء أثناء ولايته في قضايا فساد والخداع وخرق الثقة“.