الخارجية الإيرانية تنفي إغلاق الحدود البرية مع إقليم كردستان

الخارجية الإيرانية تنفي إغلاق الحدود البرية مع إقليم كردستان

المصدر: إرم نيوز

نفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي  اليوم الأحد، ما نشرته وسائل إعلام محلية، عن إغلاق بلاده الحدود البرية مع حكومة إقليم كردستان العراق، مشيراً إلى أنه “لم يطرأ أي جديد بشأن المنافذ الحدودية مع الإقليم”.

وقال قاسمي لوكالة أنباء “إيسنا” شبه الرسمية، “لم يحدث تطور جديد فيما يتعلق بوضع حدود إيران وإقليم كردستان، وإن الحدود التي أغلقت مع كردستان كانت الجوية بطلب من الحكومة المركزية في بغداد”.

وأضاف قاسمي، أن “إيران أغلقت مجالها الجوي مع إقليم كردستان بناء على طلب الحكومة المركزية في العراق، ولم تشهد أي تطورات جديدة في هذا الصدد حسب علمي”.

وكانت قناة الإخبارية الإيرانية نقلت عن المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الإيراني كيوان خسروي قوله، إنه “تم إغلاق جميع المنافذ البرية الحدودية مع إقليم كردستان العراق صباح اليوم الأحد”.

وذكر خسروي أنه “بسبب تعنت قيادة حكومة إقليم كردستان وعدم تراجعها عن نتائج الاستفتاء، قررنا إغلاق المنافذ الحدودية مع الإقليم”، معتبراً أن “الجهود السياسية هي التي تنفع مع حكومة إقليم كردستان”.

ويمتلك إقليم كردستان العراق أربعة منافذ حدودية مع إيران، هي: منفذ حاج عمران، ومنفذ باشماخ، ومنفذ برويز خان، إضافة إلى منفذ كرمك.

وكان أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأدميرال علي شمخاني، هدد في الـ 17من أيلول/ سبتمبر الماضي حكومة كردستان بإلغاء جميع الاتفاقيات معها، وإغلاق جميع المنافذ الحدودية إذا أقدمت على إجراء الاستفتاء.

وفي الشهر الماضي، أعلنت السلطات الإيرانية عن وقف الرحلات الجوية إلى مطاري أربيل والسليمانية في كردستان، فيما منعت الطائرات التابعة للإقليم  من التحليق فوق أجوائها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع