الشركس في تركيا يتظاهرون إحياء للذكرى 150 لتهجيرهم

الشركس في تركيا يتظاهرون إحياء للذكرى 150 لتهجيرهم

المصدر: إرم - (خاص) من مهند الحميدي

نظم العشرات من المواطنين الأتراك من أصول شركسية، الخميس، مظاهرة في إسطنبول -كبرى المدن التركية – إحياءً للذكرى الـ 150 لعمليات التهجير القسرية بحق الشركس التي ارتكبتها روسيا القيصرية.

ويتهم ناشطون شركس روسيا القيصرية بارتكاب ”إبادة جماعية“ بحق الشركس في شمال القوقاز يوم 21 أيار/ مايو 1864، وتهجير مئات الآلاف منهم ونفيهم إلى أراضي الإمبراطورية العثمانية، وهم يعيشون اليوم في 40 دولة بعيداً عن وطنهم الأم بسبب تلك الأحداث.

وشارك ناشطون مدنيون بالإضافة إلى اتحاد الجمعيات الشركسية، في المظاهرة التي اتجهت إلى مبنى القنصلية الروسية، بعد التجمع في ساحة ”غلطة سراي“.

وردد المتظاهرون هتافات من قبيل ”شركيسيا لن تكون أرضاً روسية“، ”الإبادة الجماعية جريمة ضد الإنسانية“، ”سنحاسبكم على الإبادة الجماعية“، وتخلل المظاهرة كلمات أمام القنصلية الروسية.

وقال رئيس اتحاد الجمعيات الشركسية ”نصرت باش“ لوسائل إعلام محلية: ”إن تسليط الضوء على الأحداث التي جرت قبل 150 عام، لا يأتي بدافع الانتقام، وإنما في إطار السعي نحو العدالة“، مشيراً إلى أن روسيا الاتحادية تعد وريثة روسيا القيصرية، مطالباً موسكو بالاعتراف بجريمة الإبادة الجماعية، والاعتذار من الشعب الشركسي، والإقدام على خطوات عملية لإزالة تأثير النتائج السلبية المستمرة حتى يومنا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com