مواجهات عنيفة بين الجيش المالي والانفصاليين الطوارق

مواجهات عنيفة بين الجيش المالي والانفصاليين الطوارق

المصدر: نواكشوط - (خاص) من محمد سالم الخليفة

تجددت في مدينة كيدال كبرى مدن إقليم “أزواد” بالشمال المالي المواجهات المسلحة بين الانفصاليين الطوارق وقوات الجيش المالي.

وقال شهود عيان إن إطلاقا كثيفا للنيران يسمع في مختلف جوانب المدينة وعلى مداخلها، وإن المسلحين الطوارق لا يزالون يحكمون سيطرتهم على المدينة.

وكان الانفصاليون الطوارق قد شنوا هجوما عنيفا على كيدال، الأحد، احتجاجا على زيارة قام بها الوزير الأول المالي موسى يارا إليها .

وقد تمكن المسلحون الطوارق من بسط سيطرتهم وأسر 30 موظفا وقتل 8 بينهم 6 من مسؤولي الولاية.

وفي تعليق له على مساعي تهدئة بدأتها الأمم المتحدة بالمنطقة قال بلال آغ شريف الأمين العام للحركة الوطنية لتحرير أزواد نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك “مستعدون للحوار ونرى أنه الخيار الأفضل لإنهاء النزاع، ومستعدون للحرب إذا أصبحت خيارا”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع