منظمة: الحرب في سوريا ترغم كل دقيقة عائلة على النزوح داخل بلادهم

منظمة: الحرب في سوريا ترغم كل دقيقة عائلة على النزوح داخل بلادهم

المصدر: إرم - خاص

قالت منظمة ”الإشراف على المهجرين“ غير الحكومية، إن ”الحرب في سوريا ترغم كل دقيقة عائلة على النزوح“ داخل بلادهم.

وذكرت المنظمة، في تقرير صدر في جنيف، أن ”عدد الأشخاص المهجرين في العالم نتيجة نزاع أو وضع ناجم عن أزمة بلغ 33,3 مليوناً في نهاية 2013″، مشيرة إلى أن ”هذا الرقم القياسي سببه خصوصاً الحرب في سوريا التي تؤدي إلى نزوح عائلة عن منزلها كل دقيقة“.

وأكد التقرير على أن ”خمسة بلدان شكلت وحدها ثلثي ظاهرة الأشخاص الذين تهجروا في 2013، وهي سوريا وكولومبيا ونيجيريا وجمهورية الكونغو الديمقراطية والسودان“، لافتاً إلى أن ”8,2 ملايين مهجر إضافي سينضمون حتى نهاية 2014 إلى 3,3 ملايين أواخر 2013، ويشكل السوريون نصف الـ 8,2 ملايين مهجر في 2014“.

وتجاوزت أعداد النازحين الفارين من أحداث العنف في مناطقهم وفق إحصاءات أممية الستة ملايين شخص، فيما لجأ أكثر من ثلاثة ملايين آخرين إلى خارج البلاد، في حين توقعت الأمم المتحدة مضاعفة أعدادهم في حال استمرار العمليات العسكرية.

إلى ذلك، كشف التقرير أن ”التجمعات الكبرى للنازحين السوريين تعرضت مراراً لقذائف المدفعية والغارات الجوية“.

وسبق أن اتهمت قوى المعارضة السلطات باستهداف تجمعات للنازحين في مناطق يسيطر عليها مسلحون معارضون بمناطق عدة، ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

وتعيش سوريا عامها الرابع من الأزمة، في ظل تواصل العمليات العسكرية وأحداث العنف والذي يسفر عن مزيد من الضحايا يومياً فضلاً عن موجات لجوء ونزوح، في حين تتبادل السلطات والمعارضة مسؤولية الأحداث وما آلت إليه الأمور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com