الجمهوريون: حالة هيلاري كلينتون الصحية لا تؤهلها للرئاسة

الجمهوريون: حالة هيلاري كلينتون الصحية لا تؤهلها للرئاسة

المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

فيما تستعد “هيلاري كلينتون” لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة، يصر منافسوها الجمهوريون أن حالتها الصحية لا تؤهلها للمنصب، بينما ينفي الديموقراطيون هذه الادعاءات.

سارع فريق التواصل الخاص بـ”هيلاري كلينتون” إلى تكذيب ما صرح به الخصم الجمهوري “كارل روف” حول أن السيدة الأولى سابقا تعاني من تبعات حادث وقع سنة 2012 وأثر على قدراتها الصحية.

وأكد “روف” أن كلينتون تعاني من آلام شديدة في الرأس جراء حادث قديم، ما يهدد طموحاتها بتعويض أوباما في البيت الأبيض سنة 2016.

وندد مساندوها بهذا التصريح الذي اعتبروه يحمل الكثير من سوء النية، مشيرين إلى الدكتور “روف” كان آخر من اعترف وتقبل ترشيح باراك أوباما في الانتخابات السابقة، ما يضع قدراته العقلية هو شخصيا على المحك.

وتدل العديد من المؤشرات أن هيلاري كلينتون (66 سنة) لم تعد بصحة جيدة كما في السابق. وأصيبت في نهاية سنة 2012 بفيروس في معدتها بعد عودتها من جولة بأوروبا، وعانت من أزمة صحية سببها الجفاف.

وستبلغ هيلاري كلينتون عامها الثامن والستين سنة 2016، وهو سن يعتبره الكثيرون متقدما جدا على ولاية رئاسية أولى، وقد تكون آخر فرصة لها لتصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

ويمكن أن تكون ذريعة الحالة الصحية للمرشحة الديمقراطية أهم سلاح في يد الجمهوريين خلال حملة الانتخابات الرئاسية المقبلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع