الحكومة الإيرانية تمنع ابن قس مسيحي من الدراسة

الحكومة الإيرانية تمنع ابن قس مسيحي من الدراسة

المصدر: طهران- إرم نيوز

مع بدء العام الدراسي الجديد في إيران، السبت، رفضت وزارة التربية تسجيل ابن قس مسيحي يدعى، يوسف نادر خان، الذي اعتقلته السلطات الأمنية في عام 2009 بمحافظة رشت شمال البلاد بتهمة الترويج للمسيحية، والعمل على إنشاء كنيسة سرية في بيته وانتقاد الإسلام.

ونقل موقع ”محبت نيوز“ التابع للطائفة المسيحية في إيران، عن مصادر موثوقة مقربة من أسرة يوسف نادر خان قولها:“إن مدرسة ابتدائية في مدينة رشت شمال البلاد رفضت تسجيل ابن القس المسيحي يوسف نادر خان“.

وقال منصور برجي أحد الناشطين المسيحيين:“إن رفض تسجيل أبناء الأقليات الدينية في المدارس والجامعات مخالف للمادة 18 من الدستور الإيراني“.

كما أن إيران طرف في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي تنص المادة 18 منه على أن للوالدين والأوصياء الحق في ”ضمان التعليم الديني والأخلاقي لأطفالهم وفقًا لقناعاتهم الخاصة ”.

وقضت محكمة الثورة بالعاصمة طهران في عام 2009 بالسجن 10 سنوات ضد القس يوسف نادر خان، مع نفيه لمدة عامين إلى مدينة نيك شهر التابعة لمحافظة سيستان وبلوشستان، جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية من الطائفة السنية.

وفي الأشهر الأخيرة، حكمت السلطات القضائية على عدد من المسيحيين بالسجن لمدة طويلة، وفي كثير من الحالات، اتهموا بـ ”العمل ضد الأمن القومي وإقامة الكنائس والمشاركة فيها“.

وفي الشهر الماضي، فر نحو 500 من المتحولين المسيحيين في إيران خارج البلاد ويعيشون الآن كلاجئين في تركيا بسبب الخوف من الاضطهاد على أيدي السلطات.

وبحسب المعلومات، فإن الكنيسة الأرمينية هي أكبر الطوائف المسيحية في إيران، إذ يتراوح عدد الأرمن الإيرانيين بين 130 ألفًا و150 ألفًا موزعين على  ثلاث أبرشيات هي أصفهان وأذربيجان وطهران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com