وزير الثقافة الإيراني محمد مهدي إسماعيلي
وزير الثقافة الإيراني محمد مهدي إسماعيليإعلام إيراني

رسالة مسربة لتزكية أحد مرشحي الرئاسة تثير الجدل في إيران

أثارت رسالة مسربة موجهة إلى مجلس صيانة الدستور، تضمنت تزكية أحد مرشحي الرئاسة في إيران جدلا كبيرا في الشارع الإيراني، حسب مواقع محلية.

وتضمنت الرسالة التي وجهها عدد من وزراء الحكومة الحالية بشكل سري إلى مجلس صيانة الدستور، تزكية ترشيح وزير الثقافة محمد مهدي إسماعيلي للانتخابات الرئاسية.

وأكد الموقعون على الرسالة، أن "لدى إسماعيلي الحكمة الكافية لإدارة الحكومة المقبلة على نهج حكومة رئيسي، في حال تأييدها واختيارها من قبل الشعب الإيراني".

الرسالة المسربة
الرسالة المسربةمتداولة

وذكرت مواقع إيرانية، أن الوزراء وقّعوا الرسالة تحت ضغط من إسماعيلي نفسه، ومحسن منصوري نائب الرئيس للشؤون التنفيذية.

وأوضح مصدر مسؤول، أن "الرسالة شهادة شرعية لأعضاء مجلس صيانة الدستور، لتأكيد أهلية أحد المرشحين للانتخابات، وهي معدّة فقط لتقديمها للأعضاء، ولم يكن من المقرر نشرها في وسائل الإعلام"، وفق ما نقلت "إيرنا".

وطالب المصدر، "الجهات المسؤولة بالتحقيق في كيفية الحصول على هذه الرسالة ونشرها من قبل بعض الشخصيات الإعلامية أصحاب السجلات الأمنية والقضائية".

وتوعد بملاحقة قانونية ضد من نشروا الرسالة، مشيراً إلى تصريحات المرشد الإيراني علي خامنئي التي شدّد فيها على تجنب التشهير في الانتخابات.

أخبار ذات صلة
إيران.. "الفساد المالي" يحول دون ترشح وزير الثقافة لانتخابات الرئاسة

وكان مصدر إيراني قد كشف الجمعة لـ"إرم نيوز" عن قرار مجلس "صيانة الدستور" باستبعاد وزير الثقافة محمد مهدي إسماعيلي، المرشح للانتخابات الرئاسية المبكرة المقررة أواخر الشهر الجاري، بسبب اتهامه سابقًا بـ"الفساد المالي".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com