بعد لقاء حفتر وكونتي.. هل تخلت إيطاليا عن حليفها فايز السراج؟

بعد لقاء حفتر وكونتي.. هل تخلت إيطاليا عن حليفها فايز السراج؟

المصدر: خالد أبو الخير – إرم نيوز

رأت مصادر ليبية أن اللقاء الذي جمع قائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر، مع رئيس الحكومة الإيطالية جوزبي كونتي، الخميس، كان بمثابة ”سحب البساط“ الإيطالي من تحت أرجل حكومة الوفاق ومليشياتها.

وقالت المصادر في تصريحات لـ“إرم نيوز“: ”بعيدًا عن التصريحات الدبلوماسية بديباجاتها الرسمية التي صدرت عقب اجتماع حفتر مع كونتي، بشأن الوضع في ليبيا، أكد الاجتماع أن إيطاليا وضعت يدها في يد المشير، متخلية عن تحالفاتها السابقة“.

وقال عضو مجلس النواب الليبي سعيد إمغيب، إن ”الاجتماع كان إيجابيًا إلى أبعد الحدود، وسنرى نتائجه لصالح الجيش في الساعات القليلة المقبلة“.

وأضاف أمغيب لـ“إرم نيوز“ أن ”الإيطاليين يرغبون بشدة في استقرار ليبيا ووجود شريك حقيقي يستطيع التحكم في زمام الأمور بعد تحرير طرابلس“.

وتابع أن ”الجانب الإيطالي فقد الثقة في حكومة السراج بعد أن تأكد من وجود متشددين يقاتلون في صفوف مليشيات الوفاق“.

وأشار إلى أنه ”في المقابل، أصاب اللقاء الطرف الآخر بخيبة الأمل، فحكومة الوفاق ومليشياتها ومن ورائهم تنظيم الإخوان المسلمين وقوى الإسلام السياسي المتشدد، كانوا يعولون على إيطاليا باعتبارها حليفهم، ويرون الآن أن لقاء حفتر كونتي سحب البساط من تحت أرجلهم“.

تحولان رئيسيان

ورأت مصادر دبلوماسية ليبية أن ”تغير الموقف الإيطالي تجاه دعم مشروع المشير حفتر، مرتبط بتحولين رئيسيين، الأول: حسم حليفها الأكبر واشنطن أخيرًا أمره تجاه الأزمة الليبية ودعمها لجهود قائد الجيش الوطني الساعية إلى القضاء على المجموعات المسلحة المسيطرة على العاصمة طرابلس، والثاني: إدراك روما أن مصالحها مع المنتصر وليست مع المهزوم“.

ونقلت صحف إيطالية عن مسؤول في بلدها، إنه ”على الرغم من أن كونتي قال كلامًا للاستهلاك الإعلامي دعا فيه إلى وقف إطلاق النار، إلا أن حفتر فاجأه بأنه لن يتوقف حتى تحرير العاصمة، مما أصاب كونتي بالذهول“.

وقالت تلك الصحف إن ”اللقاء الذي طال بين الرجلين، واستمر لحوالي ساعتين، تجاوز بالتأكيد مناقشة آخر المستجدات على الساحتين المحلية والإقليمية إلى اتفاق غير معلن ستتضح معالمه قريبًا“.

والتقى رئيس الحكومة الإيطالي جوزيبي كونتي، خليفة حفتر، بعيدًا عن الأضواء، في روما، صباح الخميس.

وقال كونتي في تصريحات صحافية: ”كان لقاءً مطولًا وتبادلًا مطولًا للمعلومات، وعبرت له عن موقف الحكومة، نريد وقفًا لإطلاق النار ونعتبر أن الحل السياسي هو الحل الوحيد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة