الجيش الليبي يعلن بدء اشتباكات مع جماعة مسلحة جنوب طرابلس – إرم نيوز‬‎

الجيش الليبي يعلن بدء اشتباكات مع جماعة مسلحة جنوب طرابلس

الجيش الليبي يعلن بدء اشتباكات مع جماعة مسلحة جنوب طرابلس

المصدر: عبدالعزيز الرواف - إرم نيوز

أعلن المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري، يوم الأربعاء، أن قواته تشتبك مع قوات منافسة جنوب العاصمة طرابلس.

وقال المسماري في تصريح تلفزيوني، إن قواته التي بدأت التحرك غربًا تشتبك مع جماعة مسلحة تابعة لرئيس حكومة الوفاق فائز السراج، وفقًا لـ“رويترز“.

وكان المسماري أكد خلال مؤتمر صحافي في بنغازي أن ”الاستعدادات“ لشنّ الهجوم ”شارفت على الانتهاء“.

وقالت مصادر أمنية ليبية لـ“إرم نيوز“، إن ”اضطرابات أمنية حدثت في مدينة صبراتة بين قوات عسكرية تابعة للجيش الليبي، وبعض المسلحين من مليشيات ذات طابع إرهابي“.

وأشارت إلى أن ”إحدى المليشيات هاجمت معسكر أبو رشادة في ضواحي مدينة غريان، بعد إعلان القوات الموجودة داخله تأييدها لتحركات الجيش الليبي، لكن تلك القوات استطاعت صد الهجوم“، وفقًا لمصادر محلية في مدينة ”غريان“.

وكان عميد بلدية غريان يوسف البديري، طالب في بيان نُشر على صفحة المجلس البلدي غريان، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، بـ“ضرورة الاستعداد لصد رتل كبير متوجه للعاصمة طرابلس بعدد وعتاد كبير جدًا“.

في المقابل، ندد السراج بهذا ”التصعيد“، مبديًا أسفه لما صدر من ”تصريحات وبيانات مستفزة“، على حد تعبيره، بحسب ”فرانس برس“.

وكان مكتب الإعلام التابع للجيش الوطني الليبي، نشر في وقت سابق على صفحته في ”فيسبوك“ بيانًا قال فيه إنه ”بإشراف مباشر المشير خليفة حفتر وتنفيذًا لأوامره تحركت العديد من الوحدات العسكرية إلى المنطقة الغربية لتطهير ما تبقى من الجماعات الإرهابية الموجودة في آخر أوكارها بالمنطقة الغربية“.

وأرفق المكتب بيانه بشريط فيديو ظهرت فيه أرتال من عشرات الآليات العسكرية تسير على طريق.

ولم يتسن في الحال التحقق من وجهة هذه الأرتال.

وردًّا على ذلك، قال السراج في بيان: ”أصدرنا التعليمات وأعلنّا النفير العام لجميع القوات العسكرية والأمنية من الجيش والشرطة والأجهزة التابعة لهما، بالاستعداد والتصدي لأي تهديدات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com