الجزائر.. قضاة يرفضون حكومة ”الإصلاحات“ ويدعمون التظاهر ضد بوتفليقة

الجزائر.. قضاة يرفضون حكومة ”الإصلاحات“ ويدعمون التظاهر ضد بوتفليقة

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

نفذ قضاة في محافظات الجزائر، اليوم الخميس، احتجاجات ضد التمديد لحكم الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة، والتنديد بخرق الدستور وإلغاء المسار الانتخابي، ووقف التضييق على الحريات، وفق تصريحاتهم.

وتظاهر القضاة دعمًا للحراك الشعبي المناهض لبوتفليقة، وللتأكيد على أنهم ”من الشعب وإليه“، معلنين تأييدهم لكل المظاهرات السلمية المناهضة للنظام السياسي.

جبهة الرفض تتسع

وقال الناشط الجزائري، بوبكر خريسي في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إن استمرار ”عصيان“ القضاة وموظفي المحاكم، يعني أن القضاة ”صاروا جزءًا أساسيًا في جبهة الرفض لتمديد حكم بوتفليقة“.

وشدد خريسي على أن ”جهاز القضاء معروف بالانضباط والصرامة وعدم الخوض العلني في قضايا السياسة، وهذه أول مرة ينتفض فيها القضاة الجزائريون وحركتهم آخذة في التوسع؛ كسرًا للخوف والصورة النمطية المعروفة عنهم منذ وصول الرئيس بوتفليقة إلى الحكم عام 1999“.

العدالة مشلولة 

من جهته، دعا المحامي طارق بلحناشي السلطات إلى ”احترام إرادة القضاة المنبثقة من الإرادة الشعبية“، قائلًا إن المحاكم الآن صارت مشلولة بعد اعتصامات متكررة للمحامين ومساعدي القضاء والمتعاونين معهم والقضاة.

وطالب بلحناشي، وهو من قادة الحراك الشعبي المضاد لنظام بوتفليقة، في حديث لـ“إرم نيوز“، بـ“هبة تضامنية مع القضاة، في حال نفذت وزارة العدل تهديداتها لهم بالعقوبات الرادعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com