البرلمان التونسي يصادق على التغيير الوزاري الذي اقترحه الشاهد

البرلمان التونسي يصادق على التغيير الوزاري الذي اقترحه الشاهد

المصدر: فريق التحرير

 صادق البرلمان التونسي الاثنين على التعديل الوزاري الذي اقترحه رئيس الوزراء يوسف الشاهد وسط أزمة اقتصادية وسياسية تعصف بالبلاد.

والموافقة على التعديل الذي شمل عشرة وزراء جدد ينظر إليها على نطاق واسع في تونس على أنها انتصار للشاهد على خصومه وأبرزهم حزبه نداء تونس الذي يطالبه بالتنحي بدعوى فشله في إنعاش الاقتصاد الضعيف.

ومع المصادقة على التعديل، يبدو أن هناك فصلا جديدا من الصراع السياسي ستشهده البلاد.

وانتقلت الخلافات بين حركة “النهضة” الإسلامية وحزب “نداء تونس” إلى القضاء، في خطوة جديدة تنذر بدخول الأزمة بين أكبر حزبين سياسيين في البلاد مرحلة خطيرة من الصراع السياسي، وذلك على خلفية التعديل المثير للجدل.

وأعلنت القيادية في حركة “نداء تونس” أنس الحطاب، أنّها قرّرت مقاضاة حركة النهضة، داعية الهياكل الحزبية إلى مساندة هذا الموقف ضمانًا لسيادة القرار، وفق تعبيرها.

واعتبرت أنس الحطاب، في تدوينة نشرتها على موقع التواصل الاجتماعي، “فيسبوك”، أنه “من دلالات أن الحكومة هي حكومة حركة النهضة، والهدف منها هو استعمال يوسف الشاهد لضرب حزب حركة نداء تونس القوة الوحيدة في الطيف الديمقراطي القادرة على مواجهتها في 2019، هو التأكيد على منح صفة نداء تونس لوزراء قام الحزب بتجميد نشاطهم في الحزب وعلى رأسهم رئيس الحكومة، يوسف الشاهد”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com