أخبار

الأمن التونسي يقتل انتحاريًا قبل لحظات من تفجير نفسه
تاريخ النشر: 21 أكتوبر 2018 13:32 GMT
تاريخ التحديث: 21 أكتوبر 2018 13:33 GMT

الأمن التونسي يقتل انتحاريًا قبل لحظات من تفجير نفسه

قتلت قوات الحرس الوطني التونسية، الأحد، انتحاريًا قبل تفجير نفسه بلحظات في منطقة "سبيبة" الواقعة بمحافظة القصرين الحدودية، وفق ما أعلن الناطق الرسمي باسم

+A -A
المصدر: عيسى زيادية- إرم نيوز

قتلت قوات الحرس الوطني التونسية، الأحد، انتحاريًا قبل تفجير نفسه بلحظات في منطقة ”سبيبة“ الواقعة بمحافظة القصرين الحدودية، وفق ما أعلن الناطق الرسمي باسم الإدارة العامة للحرس الوطني، حسام الجبابلي.

وقال الجبابلي إن ”الانتحاري كان يتردد على بقالة للتزود بالمؤونة، وبعد ذلك كان يصعد إلى أحد الجبال المحاذية“، مبينًا أن ”القضاء على الانتحاري تم قبل لحظات من تفجير نفسه، حيث شرع في رفع ثيابه حينما تمت محاصرته، مرددًا الله أكبر محاولًا تفجير نفسه بالحزام الناسف الذي كان يرتديه، قبل أن تتم إصابته برصاصة مباشرة في الرأس“.

وأكد الجبابلي أن ”هذه العملية الأمنية تمت في سياق استباقي، يعود تاريخه إلى أسبوع كامل من الرصد والمتابعة لتحركات الانتحاري في أرياف سبيبة بالقصرين“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك