رئيس الوزراء البحريني لـ بن دغر: اليمن سينتصر في حربه ضد التدخلات الخارجية

رئيس الوزراء البحريني لـ بن دغر: اليمن سينتصر في حربه ضد التدخلات الخارجية
الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، أكّد أن موقف البحرين ثابت ومستمر في أداء واجبه العروبي والإسلامي تجاه اليمن ودعم الشرعية فيه، وحماية سيادته.

المصدر: المنامة – إرم نيوز

استقبل رئيس الوزراء البحريني الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، اليوم الأحد، بقصر القضيبية في العاصمة البحرينية المنامة أحمد عبيد بن دغر رئيس مجلس الوزراء في اليمن.

وأكد الأمير خليفة بن سلمان خلال اجتماعه مع بن دغر على “أن نصرة اليمن واجبة ودعمه ضرورة، فاليمن بلد له مكانته الخاصة لدى العرب ولا يمكن تركه للتدخلات الخارجية التي تريد النيل من أمنه واستقراره”.

وقال آل خليفة، “إن اليمن سينتصر في حربه ضد التدخلات الخارجية في شؤونه وفي رفض الهيمنة ودعم الشرعية بعزم شعبه ووحدته ودعم أشقائه وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية الشقيقة”.

وأشاد رئيس الوزراء البحريني،  بالجهود الطيبة للرئيس عبدربه منصور هادي وحكومته في تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن والعمل على ما فيه خير ومصلحة شعبه. موضحًا أن “موقف البحرين ثابت ومستمر في أداء واجبه العروبي والإسلامي تجاه اليمن ودعم الشرعية فيه، وحماية سيادته وضمان تحقيق تطلعات شعبه في الأمن والاستقرار”.

وبين الأمير خليفة، أن “مشاركة البحرين في إطار التحالف العربي بقيادة السعودية، تنطلق من إيمانها بالوحدة العربية والتصدي لكافة التدخلات التي تستهدف تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة”، مؤكدًا “استمرار البحرين في دعم اليمن والتصدي لكل ما يعكر أمنه واستقراره”.

واستعرض الجانبان تطورات الأوضاع ومستجداتها الإقليمية والدولية، حيث تم التأكيد بأن المنطقة مستهدفة وهناك سياسات أرادت الإضرار باستقرارها، وتم التأكيد كذلك أن “قرار السعودية التاريخي بإطلاق عاصفة الحزم، حمى اليمن والمنطقة مما كان يراد لها من فتنة وفوضى واقتتال”.

ومن جانبه، اطلع بن دغر نظيره البحريني، على آخر المستجدات والتطورات في الساحة اليمنية وجهود الشرعية اليمنية بالتنسيق مع قوات التحالف العربي في استتباب الأمن والاستقرار، إضافة إلى الجهود الإغاثية لتقديم المساعدة للمحتاجين من الشعب اليمني الشقيق.

وكان بن دغر، قد وصل إلى البحرين في وقت سابق، حيث كان في مقدمة مستقبليه الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء وعدد من المسؤولين بالمملكة.

محتوى مدفوع