أسرة رئيس يمني راحل تطالب باستعادة منزلها ”المغتصب“ منذ 2015

أسرة رئيس يمني راحل تطالب باستعادة منزلها ”المغتصب“ منذ 2015

المصدر: الأناضول

طالبت أسرة الرئيس اليمني الأسبق، عبدالفتاح إسماعيل، الرئيس الحالي للبلاد عبدربه منصور هادي والحكومة، باستعادة منزلها ”المغتصب“ منذ عامين، في محافظة عدن.

وجاء ذلك بحسب بيان أصدرته عن الأسرة المحامية وفاء عبدالفتاح إسماعيل، نجلة الرئيس الأسبق.

وقال البيان: ”نطالب رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، نحن أسرة الرئيس عبدالفتاح إسماعيل، والحكومة بإخراج المقتحمين لمنزل والدنا والتعويض العادل عن كل ما نُهب منه“.

ووفق البيان فإنه تم ”الاستيلاء على كل الوثائق والملفات المهمة والمقتنيات الثمينة من المنزل -طمسًا للحقيقة – بعد اقتحامه العام  2015“.

وأوضح البيان أن ”المقتحمين استغلوا الوضع الأمني المنفلت في عدن، وعملوا على إخفاء ملف المنزل من الإدارة المختصة، وهي وزارة الإسكان فرع عدن، ويقع المنزل في مديرية خورمكسر وسط المحافظة“.

وأكدت الأسرة امتلاكها عقد تمليك أصدرته الدولة وسجلته في السجل العقاري، ووثقته وزارة العدل.

وأشار البيان إلى أن أسرة ”كتكت“ التي تدّعي ملكيتها المنزل، وتقيم فيه حاليًا، رفعت قضية لاسترداده أمام محكمة صيرة الابتدائية في عدن (درجة أولى) قبل أكثر من 15 عامًا“.

وتابع: ”وحكمت المحكمة باستبعاد القضية من جدول أعمالها استنادًا لقانون الإسكان الصادر في مايو/ أيار 1990، باعتباره من البيوت المؤممة التي ملَّكتها الدولة للمواطنين بعقود تمليك“.

ولم يتسنَّ الحصول على تعليق من جهة رسمية أو من الطرف الآخر حول الموضوع.

ويعدُّ عبدالفتاح إسماعيل أحد أبرز قيادات الكفاح المسلح ضد الوجود البريطاني في جنوب اليمن، وهو مؤسس الحزب الاشتراكي اليمني الذي حكم اليمن الجنوبي قبل الوحدة.

ويعتبر ”إسماعيل“ ثالث رئيس لليمن الجنوبي بعد استقلاله العام 1967، واستمرت فترة حكمه سنتين فقط من العام 1978 حتى 1980.

وتُوفي إسماعيل مع عدد كبير من قيادات الدولة خلال الصراعات الداخلية التي نشبت بين أطراف حكومة عدن، في يناير/ كانون الثاني العام 1986.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com