الحوثيون يفضون بالقوة مجلس عزاء ويعتقلون 22 شخصًا في ذمار اليمنية

الحوثيون يفضون بالقوة مجلس عزاء ويعتقلون 22 شخصًا في ذمار اليمنية

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

فض الحوثيون، مجلس عزاء لأحد القتلى الموالين للشرعية في بلدة ضوران التابعة لمحافظة ذمار وسط اليمن، بالقوة كما اعتقلوا 22 شخصًا من أقارب القتيل وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة.

وبحسب الأنباء الواردة من المنطقة، فإن مسلحي الحوثي داهموا عصر يوم الثلاثاء مجلس عزاء القتيل غيلان الجوفي والذي قتل أمس في محافظة مأرب وهو يقاتل في صفوف الشرعية، وأطلقوا النار في الهواء لتفريق المعزين واعتقلوا عددًا من أقاربه بينهم اثنان من أشقائه.

وقال مصدر قبلي في تصريحات لـ ”إرم نيوز“، إن القيادي الحوثي المكنى بـ “ أبوزيد الطاووس“ المشرف الأمني لمحافظة ذمار، أشرف بشكل شخصي على عملية فض المجلس واعتقال أقارب القتيل.

وأكد المصدر، أن المنطقة تشهد توترًا بين قبائل ضوران التي ينتمي اليها القتيل ومسلحي جماعة الحوثي في المنطقة، حيث عقدت القبائل اجتماعًا طالبت فيه برد الاعتبار لأسرة الجوفي والإفراج بشكل فوري عن المعتقلين.

ويعمل الجوفي مسؤولا ماليا للكتيبة الثامنة في الجيش اليمني الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي، وقتل لدى مشاركته في المواجهات الأخيرة في منطقة صرواح بين وحدات من الجيش المسنودة بقوات عسكرية ومقاتلات التحالف العربي من جهة والميليشيات الحوثية وقوات عسكرية موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى.

وتحكم جماعة الحوثي سيطرتها على محافظة ذمار والتي تعتبرها من أهم معاقلها بعد محافظة صعدة شمالي اليمن، وينحدر منها أغلب قيادة الصف الثاني خاصة القادة الميدانيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com