غداة العيد.. ”الصرخة“ الحوثية تحصد المزيد من أرواح اليمنيين

غداة العيد.. ”الصرخة“ الحوثية تحصد المزيد من أرواح اليمنيين

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

لقي ثلاثة يمنيين مصرعهم، بينهم قيادي حوثي يدعى ”صادق قيران“، إثر اشتباكات مسلحة وقعت اليوم الأحد، بين ميليشيات الحوثي وأبناء قبائل منطقة شهارة التابعة لمحافظة عمران.

وقالت مصادر محلية لـ“إرم نيوز“، إنه ”عقب خطبة العيد أدت مجموعة من ميليشيات الحوثي (الصرخة) وهي شعار الحوثيين، ما أثار غضب المصلين ولدى اعترض أحد أبناء القبائل على الأمر أطلق عليه مسلحو الحوثي النار وأردوه قتيلًا، بعد مشادة كلامية لتندلع بعدها اشتباكات مسلحة بين الحوثيين وأبناء القبائل خاصة أقرباء القتيل، ليسقط إثرها ثلاثة قتلى، وسبعة جرحى، بينهم ثلاثة حالتهم خطرة.

ووفق نفس المصادر، فإن التوتر لايزال سائدا في المنطقة بين الطرفين، وأن هناك وساطات قبلية للتهدئة.

وفي صنعاء، أصيب شخصان بجروح إثر اشتباكات بالعصي والسلاح الأبيض – الخناجر اليمنية- بين المصلين ومسلحين حوثيين داخل أحد مساجد صنعاء القديمة، لدى ترديد الحوثيين لـ“الصرخة“ عقب خطبة العيد.

وقال شهود عيان لـ“إرم نيوز“، إن ”أبناء حي المفلحي بصنعاء اعترضوا على ترديد الحوثيين للصرخة داخل المسجد، ليتطور الأمر إلى استخدام السلاح الأبيض والعصي والاشتباك بالأيادي بين الحوثيين من أبناء الحي والمصلين من ذات الحي“.

وأشار الشهود، إلى أن الاشتباك تم فضه بعد سقوط قتلى وجرحى.

ودأبت ميليشيات الحوثي على نشر شعارها بالصراخ – الموت لأمريكا الموت لإسرائيل – والتي استوحتها من الشعارات الإيرانية بالطقوس الدينية وترديدها عقب كل صلاة في المساجد التي احتلتها، وسط رفض الكثير من اليمنيين لهذه الأمور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com