أخبار

اشتعال أسعار السلع بعد فرض الحوثيين رسومًا جمركية على المنافذ اليمنية
تاريخ النشر: 08 فبراير 2017 19:25 GMT
تاريخ التحديث: 08 فبراير 2017 19:25 GMT

اشتعال أسعار السلع بعد فرض الحوثيين رسومًا جمركية على المنافذ اليمنية

فرض الرسوم الجمركية على السلع من قبل جماعة الحوثي عند دخولها إلى صنعاء أدى إلى رفع أسعارها.

+A -A
المصدر: صنعاء - إرم نيوز

قال مركز اقتصادي يمني إن جماعة الحوثي، التي تسيطر على بعض المحافظات الشمالية، تفرض رسومًا جمركية على السلع عند دخولها إلى صنعاء، الأمر الذي أدى إلى رفع أسعار السلع التي يتحملها  المواطن.

وأوضح ”مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي“ في بيان له، أصدره اليوم الأربعاء، أن أسباب عدم انسياب السلع الواردة إلى اليمن في معظم الموانئ الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية وجماعة الحوثي، هي مطالبة المستوردين بتسديد الرسوم الجمركية في المنافذ البحرية لليمن نقدًا، وفرض الإتاوات غير القانونية وإتاوات أيضًا في النقاط الأمنية أثناء التنقل بين المدن.

وطالب المركز، الحكومة اليمنية برئاسة الدكتور أحمد عبيد بن دغر، بكسر احتكار نقل السلع من العاصمة المؤقتة عدن إلى بقية محافظات اليمن، حيث تفرض نقابات النقل الثقيل أسعارًا تصل إلى 400٪ من السعر الحقيقي للنقل.

وأوضح أن ذلك  يشكل أحد الأسباب الرئيسية لارتفاع أسعار السلع الواردة عبر ميناء عدن، وعزوف كثير من التجار والمستوردين عن الميناء واختيار موانئ بديلة، ما يسهم في صعوبة تنشيط الحركة في ميناء عدن كأحد أهم الموانئ اليمنية، كما يحرم الحكومة والخزينة العامة للدولة مبالغ مالية طائلة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك