أخبار

الجيش اليمني يؤكد التزامه بالهدنة رغم خروقات الحوثيين
تاريخ النشر: 19 نوفمبر 2016 14:03 GMT
تاريخ التحديث: 19 نوفمبر 2016 14:03 GMT

الجيش اليمني يؤكد التزامه بالهدنة رغم خروقات الحوثيين

قائد محور تعز العسكري يقول إن قوات الجيش الوطني ملتزمة بالهدنة المعلنة رغم خرقها من قبل المليشيات الانقلابية منذ اللحظة الأولى.

+A -A
المصدر: عدن - إرم نيوز

أكد قائد عسكري موال للحكومة اليمنية في مدينة تعز، اليوم السبت، التزام قوات الجيش بالهدنة المقررة في البلاد، رغم خروقات ”الحوثيين“ للهدنة في المدينة.

وأوضح قائد محور تعز العسكري، اللواء الركن خالد فاضل، في بيان صحفي أن ”قوات الجيش الوطني ملتزمة بالهدنة المعلنة وفقاً لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي، وقيادة التحالف العربي، رغم خرقها من قبل المليشيات الانقلابية منذ اللحظة الأولى“.

وقال خلال تفقده عددا من المواقع التي تم استعادة السيطرة عليها من ”الحوثيين“ في تعز، إن ”مليشيات الحوثي والمخلوع صالح (الرئيس السابق) لا تلتزم بأي هدنة أو اتفاقيات“.

وأشار فاضل إلى ”استمرار تحالف (الحوثي – صالح) في قصف الأحياء السكنية بالمدينة“. وتعهد المسؤول العسكري اليمني باستمرار العملية العسكرية وتوسيع نطاقها ”حتى تحرير كامل محافظة تعز من الحوثيين“.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن التحالف العربي الذي تقوده السعودية، في بيان له عن هدنة إنسانية جديدة ، لمدة 48 ساعة تبدأ اعتباراً من الساعة ( 12:00) ظهرا (9:00 تغ).

ووفقاً للبيان، فإن الهدنة ”تتمدد تلقائياً“ في حال التزام الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح لها، والسماح بدخول المساعدات الإنسانية للمناطق المحاصرة، وفِي مقدمتها مدينة تعز، ورفع الحصار عنها، وحضور هذين الطرفين في لجنة التهدئة والتنسيق إلى ظهران الجنوب (السعودية).

وهذه هي الهدنة السادسة في عمر الحرب اليمنية، والتي ترعاها الأمم المتحدة، والسابعة مع تلك التي أعلنتها قوات التحالف العربي في 25 يوليو/تموز 2015 من طرف واحد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك