اليمن.. إلغاء فعالية للحراك الجنوبي في حضرموت

اليمن.. إلغاء فعالية للحراك الجنوبي في حضرموت

ألغت السلطات اليمنية بمحافظة حضرموت، شرقي البلاد، فعالية جماهيرية لفصائل الحراك الجنوبي بمناسبة الذكرى الـ49 للاستقلال، والذي كان مقررا تنظيمها بمدينة “المكلا” في الثلاثين من الشهر الجاري وذلك لـ”محاذير أمنية”.

وقالت اللجنة الأمنية في المحافظة، عبر بيان لها مساء الأحد، إنه “حرصاً منا على سلامة وأمن واستقرار أبناء محافظة حضرموت ولمعرفتنا بالأساليب الماكرة التي يتبعها تنظيم القاعدة ولتجنيب مواطنينا ما لا يحمد عقباه فقد أقرت اللجنة الأمنية إلغاء المليونية الجماهيرية التي دعا إليها الحراك الجنوبي“.

وأوضحت أن القرار “لا يعبر بأي حال من الأحوال عن رفض التعبير والاحتفاء بمناسبة الذكرى التاسعة والأربعين ليوم الاستقلال الوطني لرحيل آخر جندي بريطاني من عدن (جنوب) في 30 نوفمبر (تشرين الثاني) 1967”.

وتزامناً مع ذلك، أكدت المنطقة العسكرية الثانية، ومقرها مدينة “المكلا“، على ما أصدرته اللجنة الأمنية، لافتة إلى أن المدينة غير قابلة لاحتضان مثل هذه الفعاليات.

وتعقيباً على ذلك أعلن المجلس التنسيقي لـ”قوى تحرير واستقلال الجنوب”، أحد فصائل الحراك الجنوبي، الاستجابة لبيان اللجنة الأمنية، ونقل الفعالية إلى مدينة عدن العاصمة اليمنية المؤقتة.