الصحة العالمية: الكوليرا تتفشى في 11 محافظة يمنية

الصحة العالمية: الكوليرا تتفشى في 11 محافظة يمنية

قالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد، إن وباء الكوليرا، انتشر في 11 محافظة يمنية، بعد أن كان محصوراً خلال الأيام الماضية في ست محافظات.

وذكر فرع المنظمة باليمن، في بيان، أنه تم تسجيل 4 آلاف و119 حالة اشتباه بالمرض في 11 محافظة، معظمها في تعز(وسط)، وعدن، جنوب البلاد.

ويتزايد عدد الحالات المصابة بالمرض بشكل مهول، حيث كانت الإحصائيات المسجلة الخميس الماضي، ألفين و700 حالة فقط.

ووفقا للبيان، فإن هناك 86 حالة مؤكدة مختبريا بإصابتها بالكوليرا في اليمن، بزيادة 21 حالة عن الرقم الصادر الأسبوع الماضي.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن الحالات المشتبه بإصابتها بالمرض لم يتم فحص بكتيريا الكوليرا فيها، رغم أنها تعاني من نفس أعراض المرض؛ وهي الإسهال المائي الحاد والجفاف.

ولم يتطرق البيان هذه المرة إلى عدد الوفيات بسبب الوباء، ولا تزال الصحة العالمية تقول إن هناك 8 وفيات بسبب الكوليرا.

وفارقت عشرات من الحالات المشتبه إصابتها بالمرض الحياة خلال الأيام الماضية، رغم عدم تأكيد إصابتها، وقال مدير مكتب الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في اليمن، جورج خوري، إن 47 شخصا فارقوا الحياة جراء الإسهالات المائية الحادة، والتي قد تكون بكتيريا الكوليرا أحد أسبابها.

والعاصمة صنعاء، أولى المدن التي تم اكتشاف وباء الكوليرا فيها، أواخر سبتمبر/أيلول 2016، قبل أن ينتقل إلى محافظات عدن، ولحج، وتعز، والحديدة، وحجة، والبيضاء.