البنك المركزي اليمني: الانقلابيون عرقلوا صرف مرتبات الموظفين

البنك المركزي اليمني: الانقلابيون عرقلوا صرف مرتبات الموظفين

قال مدير عام البنك المركزي اليمني في عدن خالد زكريا إن الانقلابيين الحوثيين هم من عرقلوا صرف مرتبات موظفي الدولة بسبب تعنتهم ومنع المؤسسات التي تحت سيطرتهم من التعامل الجاد مع قرار نقل البنك إلى عدن.

وأضاف زكريا خلال اجتماع وزاري بعدن، الاثنين، برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اللواء حسين عرب، أن الانقلابيين استنزفوا كافة الاحتياطي النقدي في البنك المركزي عندما كان بصنعاء ، مشيراً إلى أن الانقلابيين استنزفوا أيضاً الاحتياطي النقدي حتى في هيئة التأمينات والمعاشات ما تسبب بعرقلة صرف مرتبات الموظفين المتعاقدين .

وأوضح زكريا أن قرار نقل البنك المركزي إلى عدن كان ضربة قاسية بوجه الانقلابيين الذين أبدوا تعنتاً كبيراً للقبول به، وطالب الحكومة باستكمال كافة الإجراءات اللازمة من أجل أن يقوم البنك بدوره على أكمل وجه.

وكان الرئيس هادي أصدر قراراً بنقل البنك المركزي اليمني إلى العاصمة المؤقتة عدن، وتغيير أعضاء مجلس إدارته، عقب ما تعرض له البنك في صنعاء من عبث واستنزاف لموارده واحتياطياته التي قادت الاقتصاد اليمني إلى الانهيار.

وكان مصدر مسؤول في مجلس إدارة البنك المركزي اليمني كشف لإرم نيوز في وقت سابق عن قرب وصول مبلغ 400 مليار ريال إلى عدن عقب الانتهاء من طباعتها في إحدى الشركات الروسية لحل أزمة السيولة النقدية الشحيحة في المحافظات المحررة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com