مقتل 10 حوثيين بينهم قيادي بارز بقصف على معسكر غربي اليمن

مقتل 10 حوثيين بينهم قيادي بارز بقصف على معسكر غربي اليمن

قُتل نحو 10 أشخاص بينهم قيادي بارز من جماعة الحوثي، والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، خلال غارة شنّتها مقاتلات التحالف العربي، على موقع عسكري جنوبي مدينة الحديدة، غربي اليمن.

وقال مصدر عسكري تابع لقوات صالح وشهود عيان، في إفادات متطابقة، اليوم السبت، إن المقاتلات استهدفت مبنى قيادة محور المنطقة العسكرية الخامسة بشارع المطار في الحديدة، أثناء تواجد العشرات من مسلحي الحوثي في المعسكر.

وأسفرت الغارة، عن مقتل قائد المحور العسكري العميد الركن، منصور مجاهد نمران، وعدد من مرافقيه، بحسب ما أعلن أحد أقربائه على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وذكر الشهود، أن سيارات الإسعاف هرعت للمبنى لإنقاذ عشرات الجرحى، فيما أغلق مسلحو الحوثي وحلفاؤهم، الشوارع المحيطة بالموقع العسكري.

ونقلت الأناضول، عن فهد الأهدل، وهو أحد السكان الذين يقطنون بجانب الطريق المؤدي للمقر العسكري، قوله إن العشرات من عربات الحوثيين شوهدت وهي تغادر مبنى قيادة المحور، وعلى متنها مسلحون ملطخون بالدماء.

وأضاف، أن مقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية، قصفت الموقع بغارة ثانية، استهدفت البوابة الرئيسة، غير أن الصاروخ لم ينفجر.