وفد “الحوثي صالح” يعود إلى صنعاء بعد انتظار لشهرين في مسقط

وفد “الحوثي صالح” يعود إلى صنعاء بعد انتظار لشهرين في مسقط

عاد الوفد التفاوضي المشترك للحوثيين والرئيس السابق علي عبدالله صالح، اليوم السبت، إلى العاصمة اليمنية صنعاء، بعد أن ظل عالقًا في مسقط لأكثر من شهرين، في ظل استمرار الحظر الجوي الذي يفرضه التحالف.

وذكرت مصادر مقرّبة من الوفد فضلت عدم ذكر هويتها لحساسية موقعها، أن طائرة عُمانية هبطت في مطار صنعاء الدولي اليوم، وعلى متنها الوفد وشخصيات سياسية موالية للحوثيين كان التحالف العربي “يرفض” عودتها إلى اليمن، دون أن تذكر أسماء هؤلاء السياسيين.

المصادر نفسها ذكرت أن الطائرة العُمانية ستقل لدى عودتها عدداً من الرهائن الأمريكيين الذي كانوا معتقلين لدى الحوثيين وتم إطلاق سراحهم بوساطة مسقط، دون ذكر عدد الرهائن.

كما ستنقل 150 جريحًا أصيبوا في القصف الذي تعرض له مجلس العزاء في صنعاء، السبت الماضي، بعد توجيهات من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، بنقل الحالات الحرجة لتلقي العلاج في الخارج، وفق ما نقلته وكالة “الأناضول”.

وهذ هي أول طائرة تهبط في مطار صنعاء تقل يمنيين، منذ فرض التحالف حظرًا على المطار في 9 أغسطس/آب الماضي، باستثناء الرحلات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة والمنظمات الدولية.

ولم يُعرف على الفور ما إذا كانت عودة الوفد نتاج صفقة جرى بموجبها إطلاق سراح الرهائن الأمريكيين أم لا، وهو ما لم يتسن للأناضول الحصول على تعقيب بشأنه من قيادة التحالف أو الحوثيين. ‎

Yemen's General Congress Party Secretary-General Aarif all-Zuka, a member of the Houthi negotiating team stranded in Oman, is welcomed upon the teamÕs arrival at the airport in Sanaa, Yemen, October 15, 2016. The team has been in Oman since the collapse of peace talks after Saudi authorities in control of YemenÕs airspace refused to grant the team access to Sanaa. REUTERS/Mohamed al-Sayaghi

Leading Houthi official, Hamzah all-Houthi, a member of the Houthi negotiating team stranded in Oman, is welcomed upon the teamÕs arrival at the airport in Sanaa, Yemen, October 15, 2016. The team has been in Oman since the collapse of peace talks after Saudi authorities in control of YemenÕs airspace refused to grant the team access to Sanaa. REUTERS/Mohamed al-Sayaghi

Members of the Houthi negotiating team who were stranded in Oman, are welcomed upon the team’s arrival at the airport in Sanaa, Yemen, October 15, 2016. The team has been in Oman since the collapse of peace talks after Saudi authorities in control of Yemen’s airspace refused to grant the team access to Sanaa. REUTERS/Mohamed al-Sayaghi

i

Yemen's General Congress Party Secretary-General Aarif all-Zuka, a member of the Houthi negotiating team stranded in Oman, is welcomed upon the teamÕs arrival at the airport in Sanaa, Yemen, October 15, 2016. The team has been in Oman since the collapse of peace talks after Saudi authorities in control of YemenÕs airspace refused to grant the team access to Sanaa. REUTERS/Mohamed al-Sayaghi

Members of the Houthi negotiating team who were stranded in Oman, are welcomed upon the teamÕs arrival at the airport in Sanaa, Yemen, October 15, 2016. The team has been in Oman since the collapse of peace talks after Saudi authorities in control of YemenÕs airspace refused to grant the team access to Sanaa. REUTERS/Mohamed al-Sayaghi