تراجع القوات اليمنية في ”تعز“ ومعارك تودي بحياة 23 مسلحًا – إرم نيوز‬‎

تراجع القوات اليمنية في ”تعز“ ومعارك تودي بحياة 23 مسلحًا

تراجع القوات اليمنية في ”تعز“ ومعارك تودي بحياة 23 مسلحًا

المصدر: وكالات - إرم نيوز

انسحبت المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وقوات الجيش الحكومي، اليوم الجمعة، من أحد المواقع العسكرية، غربي مدينة تعز، جنوب غربي البلاد، كانت قد سيطرت عليه أمس، بعد هجوم شنّه مسلحو جماعة الحوثي، وحلفاؤهم من القوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.

وقال مصدر ميداني، إن القوات الحكومية تراجعت من جبل المنعم، والمواقع المحيطة به، بعد مقتل 5 منها وإصابة 13 آخرين، في المعارك المحتدمة بين الطرفين.

وأضاف أن 18 من مسلحي الحوثي وقوات صالح، قُتلوا في معارك اليوم، بينهم قيادي بارز، في غارة شنّتها مقاتلات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، على قرية الروض في منطقة حذران، غربي المدينة.

وفي وقت سابق من صباح اليوم، قال القيادي الميداني في المقاومة، إبراهيم الجعفري، إن غارة جوية أودت بحياة القيادي ”أبو نصر الخولاني“، و7 من مرافقيه، حين استهدفت مركزًا لقيادة المعارك. ولم يتسنّ الحصول على تعليق من الحوثيين، حول ما أورده المصدر.

وأمس الخميس، شنّت المقاومة وقوات الجيش الحكومي، عملية عسكرية في عدة محاور، من أجل قطع خطوط الإمداد على ”الحوثيين“ وقوات صالح، في الجهة الغربية والشمالية الشرقية.

ويحاصر مسلحو ”الحوثي“ مدينة تعز، من منطقة الحوبان في الشمال، والربيعي في الشرق، فيما تحدها السلاسل الجبلية من الجنوب.

وفي 18 أغسطس/آب الماضي، تمكنت المقاومة والجيش اليمني، من كسر الحصار جزئيًا من الجهة الجنوبية الغربية، في عملية عسكرية، وسيطروا على طريق الضباب، فيما يواصل ”الحوثيون“، السيطرة على معبر غراب غربي المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com