أخبار

اليمن.. الجيش يصد هجومًا حوثيًا على معسكر إستراتيجي بالجوف
تاريخ النشر: 03 يوليو 2016 8:59 GMT
تاريخ التحديث: 03 يوليو 2016 9:38 GMT

اليمن.. الجيش يصد هجومًا حوثيًا على معسكر إستراتيجي بالجوف

تكمن أهمية محافظة الجوف في كونها محافظة حدودية مع السعودية، والسيطرة عليها تعني السيطرة على تلك الحدود والمنافذ البرية بين البلدين.

+A -A

صنعاء – صدت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية (موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصود هادي)، في وقت متأخر من مساء أمس السبت، هجوماً عنيفاً شنه مسلحو جماعة ”أنصار الله“ (الحوثي) على معسكر إستراتيجي بمحافظة ”الجوف“ شمالي اليمن.

ونقلت الأناضول عن مصدر في ”المقاومة“، إن مسلحي الحوثي شنوا هجوماً عنيفاً مساء السبت، على مواقع الجيش والمقاومة في محيط معسكر ”الخنجر“ الإستراتيجي بمديرية ”خب والشعف“ بمحافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

وأضاف المصدر، أن الجيش والمقاومة تمكنوا من صد هجوم الحوثيين، الذين يحاولون استعادة المعسكر، لافتاً إلى أن الجيش ”دمر عربة مدرعة، ودوريتين للحوثيين، كما أن المواجهات أسفرت عن مقتل وإصابة عدد منهم (الحوثيين)“، (لم يحدد العدد).

وقال المصدر، إن طيران التحالف العربي، شارك في المعركة، وشن غارتين جويتين دمرتا تعزيزات للحوثيين، كانت في طريقها إلى مواقع المواجهات بحسب المصدر.

وقال المصدر إن هذه هي المحاولة الثانية عشرة للحوثيين لاقتحام المعسكر بغية السيطرة عليه.

واستعاد الجيش اليمني والمقاومة الشعبية في فبراير/ شباط الماضي، السيطرة على معسكر الخنجر الإستراتيجي، بعد نحو 8 أشهر من سيطرة الحوثيين عليه.

وتكمن أهمية محافظة الجوف في كونها محافظة حدودية مع السعودية، والسيطرة عليها تعني السيطرة على تلك الحدود والمنافذ البرية بين البلدين، كما أنها تحد محافظة ”مأرب“ النفطية، ومحافظة ”صعدة“ معقل الحوثيين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك