قائد عسكري يمني: الحوثيون خلّفوا عشرات الألغام وسط البلاد

قائد عسكري يمني: الحوثيون خلّفوا عشرات الألغام وسط البلاد

المصدر: تعز - إرم نيوز

قال قائد ميداني في القوات الحكومية اليمنية مساء اليوم السبت، إن مسلحي جماعة ”أنصار الله“ (الحوثيون)، وقوات الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح، خلفوا عشرات الألغام الأرضية، عقب انسحابهم من مناطق غربي مدينة ”تعز“، وسط اليمن.

وأضاف القائد الميداني للقوات الموالية للحكومة اليمنية، في الجبهة الغربية لمدينة ”تعز“، عبده حمود الصغير، إن الحوثيين خلفوا عشرات الألغام في المناطق والأحياء السكنية التي انسحبوا منها، ما يهدد حياة الآلاف من المدنيين.

وتابع الصغير، في تصريح لمراسل“الأناضول“، أن ”بعض الألغام، لديها قدرة تدميرية عالية بفعل المواد المتفجرة التي تحويها، وبعضها مضادة للآليات المدرعة“.

وأشار أن القوات الحكومية نزعت نحو 300 عبوة ناسفة، ولغم أرضي مضاد للأفراد والدروع، من مناطق مختلفة من مدينة ”تعز“.

وذكر القائد الميداني اليمني، أن ”من أبزر العقبات التي تواجه القوات الحكومية في مجال مكافحة الألغام، افتقارها إلى الإمكانيات اللازمة لنزع الألغام، وعدم امتلاكها لفرق مدربة أو كاسحات عسكرية مدرعة“.

وأوضح أن ما يُصعّب من عمليات نزع الألغام زرعها في ”حقول عشوائية“.

وفي السياق، أفادت مصادر طبية أن طفلين قُتلا وأصيب ثمانية آخرين اليوم السبت، في حوادث انفجار ألغام متفرقة، بعد يوم واحد من عودتهم إلى منازلهم.

وحذرت منظمات طبية وأهلية يمنية، المدنيين من الاقتراب من الأجسام المشبوهة، في المناطق التي كان يسيطر عليها ”الحوثيين“.

وأسفرت معارك دارت بين القوات الموالية للحكومة اليمنية (الجيش الوطني، والمقاومة الشعبية)، وجماعة ”الحوثيين“، في مدينة ”تعز“، وسط اليمن، عن انسحاب الأخيرة من أحياء سكنية في المدينة منها، ”الدحي“، و“الحصب“، و“بير باشا“.

جدير بالذكر، أن تقريرا حكوميا يمنيا، وثق عقب انسحاب الحوثيون، من مدينة عدن، جنوبي البلاد، منتصف العام الماضي، مقتل 100 شخص، وإصابة 255 آخرين، جراء انفجار ألغام أرضية، في الطرقات والأحياء السكنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com