دبابات الحوثي تقصف مستشفى بتعز مع تصاعد المواجهات

دبابات الحوثي تقصف مستشفى بتعز مع تصاعد المواجهات

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

كشفت مصادر يمنية عن إصابة 33 مدنياً من أهالي مدينة تعز، بعد استهداف مستشفى ”الثورة“ بقذائف أطلقها الحوثيون، مساء أمس الخميس، في إطار هجومهم العشوائي على الأحياء السكنية في تعز، وسط تصاعد الاشتباكات في جبهات المحافظة.

وقال الصحفي حسام الخرباش، في تصريحات خاصة بموقع ”إرم نيوز“، بشأن الأحداث: ”استقبل مستشفى ”الثورة“ 9 من الأطفال و5 من النساء من إجمالي المصابين جراء قصف المدفعية والدبابات التابعة للحوثيين، كما قامت المستشفى بإجراء 29 عملية جراحية لجرحى خلال 48 ساعة الماضية“.

وأشار الخرباش إلى أن المتمردين استهدفوا مستشفى الثورة بالدبابات، ما تسبب بأضرار مادية بقسم التمديد، موضحاً أنها ليست المرة الأولى التي يقصف الحوثيون فيها المستشفى، حيث سبق لهم ارتكاب تلك الجريمة خلال الأشهر القليلة الماضية“.

ويضيف الخرباش: ”مستشفى الروضة هي الأخرى استقبلت عشرات الجرحى من المدنيين، خلال اليومين الماضيين، ما سبب ضغطاً كبيراً على الكادر الطبي وعجزاً على مواجهة كل تلك الحالات، حيث يحتاج المستشفى إلى خبراء تخدير وفنيي جراحة، كما يعاني من شح في اسطوانات الأكسجين“.

وتزامن ذلك مع غارات مكثفة لمقاتلات التحالف العربي على مواقع ومعاقل مليشيات المتمردين، بمدينة تعز وسط اليمن، حيث تركزت الغارات على مواقع المتمردين بالمسراخ جنوبي تعز والضباب وجبل حبشي وحي الجامعة، فضلاً عن استهداف مطار تعز الدولي.

وتواصلت المعارك الضارية بين الطرفين، حيث تمكنت من خلالها قوات الجيش والمقاومة من السيطرة على عدد كبير من المناطق، جنوب تعز.

وقال مصدر ميداني: ”تقدمت المقاومة إلى منطقة حمة، وجبل ضحيح، والشرف، والكريف، والمبرك، والعمد، والحرف، والدمنة، والقحفة، ودبة، والصرم، المقضى، بالإضافة إلى عدد من المناطق الأخرى، وتمكنت من وضع اليد على عدد من الآليات العسكرية التابعة للمتمردين أثناء تقدمها“.

وأضاف المصدر لموقع ”إرم نيوز“: ”استطاعت قوات الجيش الوطني محاصرة الانقلابين، بمنطقة المطال وعدد من المناطق في عزلة الأقروض، في الخلل، والمطالي، وورقة، وحيسان، وكور، والأسلاف“.

وتابع المصدر: ”وشهدت الجبهة الغربية تقدم ”كتائب الشهيد عرفات دماج“ التابعة للمقاومة، باتجاه الجامعة وقرية حبيل سلمان والحاضر، وكذلك اتجاه مصنع الشيباني ومكتب الجمارك بالحصب واجزاء من منطقة الزنقل، فيما انسحب الحوثيون إلى مناطقهم في بير باشا“.

وأشار المصدر إلى أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية أحكمت قبضتها على مواقع كانت تحت سيطرة الحوثيين، وتمكنت من دحرها إلى حدود مستشفى ”البريهي“ في بيرباشا .

وأفادت مصادر محلية في منطقة الكنمب، القريبة من القصر الجمهوري في تعز، بأن قوات الشرعية استطاعت السيطرة على عدد من المباني في تلك المنطقة، كان يستخدمها المتمردون كتحصينات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com