الحوثيون يزعمون قتل أمير تنظيم القاعدة في صنعاء (صورة)

الحوثيون يزعمون قتل أمير تنظيم القاعدة في صنعاء (صورة)

صنعاء – زعم الحوثيون، اليوم الثلاثاء، أنهم قتلوا أمير تنظيم القاعدة في العاصمة اليمنية صنعاء، في عملية أمنية أسفرت عن مقتل انتحاريين هاجما منزل قائد عسكري رفيع موال لهم، ليلة الإثنين المنصرم.

ولم يؤكد تنظيم القاعدة في اليمن، أو ينفِ مقتل أحد قياداته بصنعاء.

‎وذكرت وكالة سبأ، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، أن ”تحريات الأجهزة الأمنية التابعة لهم، قادت إلى معرفة الهوية الحقيقية لأحد الانتحاريين اللذين قتلا عقب هجوم على منزل العميد فؤاد العماد، ليلة الإثنين الماضي، يدعى عماد أحمد محمد إسماعيل شاس، وأنه أمير ولاية صنعاء، التابعة لتنظيم القاعدة“.

‎ونقلت الوكالة على لسان مصدر أمني، لم تسمه، أن ”شاس كان يتنقل لتنفيذ أعماله ضمن الخلايا التي يقودها بأسماء وهمية مختلفة وبطائق مزورة“.

‎وأضافت ، أن عماد شاس، يُعرف في إطار تنظيم القاعدة بعدد من الكنى والأسماء منها (نبراس الصنعاني، شاكر، الدب، سامي)، وفقًا لما أسموها بـ“اعترافات عناصر إرهابية أخرى“، متورطة في أعمال الاغتيالات والتفجيرات، سبق وأن تم إلقاء القبض عليهم، معتبرة قتل شاس، ”إنجازًا أمنيًا نوعيًا كونه أحد الأذرع الخطيرة لتنظيم القاعدة“.

ومنذ سيطرة الحوثيين على العاصمة اليمنية صنعاء قبل أكثر من عام، تبنى ما يعرف بـ“ولاية صنعاء“، عددًا من العمليات الانتحارية التي طالت تجمعات ومقرات تابعة للحوثيين.

01-19-16-6672731

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com