مقاومة تعز ترفض المفاوضات مع الحوثيين – إرم نيوز‬‎

مقاومة تعز ترفض المفاوضات مع الحوثيين

مقاومة تعز ترفض المفاوضات مع الحوثيين

تعز ـ أعلنت المقاومة الشعبية، الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، في محافظة تعز اليوم الجمعة، رفضها للمفاوضات السياسية مع الحوثيين وحزب الرئيس السابق، والتي من المتوقع أن تنطلق الثلاثاء القادم في جنيف.

و ذكرت المقاومة، في بيان لها، أن أي مفاوضات مع من وصفتهم بـ“المتمردين الانقلابيين“ بعد كل التضحيات التي قدموها، يعد تفريطاً بدماء الشهداء، ويفتح باب الفوضى على مستوى اليمن والإقليم، وفق ما أوردته الأناضول.

وأكد البيان، أن ”المقاومة ماضية في مقاومتها ضد مليشيات الحوثي، التي أشعلت الحرب على اليمن، حتى تستعيد الدولة مؤسساتها“، رغم مطالبة الأمم المتحدة بوقف إطلاق النار لمدة أسبوع، تزامنا مع انطلاق المشاورات، وبدء هدنة إنسانية .

ودعت المقاومة، والمجلس العسكري بتعز، الشعب اليمني، إلى ”المضي في صموده ونضاله، وألاّ يعول على أي مفاوضات مع من لا عهد لهم ولا ميثاق( في إشارة للحوثيين والرئيس السابق)“. مشيرة إلى أن ”الحوثيين وصالح، يتخذون من هذه المشاورات فرصة للمناورة، وكسب الوقت لإعادة ترتيب أوضاعهم، ونشر مليشياتهم والتقاط أنفاسهم، منبهة الجانب الحكومي إلى ضرورة الحذر من الوقوع في فخ الخداع والتضليل“.

وقال تقرير حقوقي، صادر عن شبكة راصدون( تحالف منظمات مجتمع مدني)، أمس الخميس، أن الحرب التي شنها الحوثيين على تعز منذ مارس وحتى مطلع ديسمبر الجاري، أسفرت عن مقتل 1440 مدنياً، وإصابة الآلاف.

وتسيطر المقاومة على أحياء وسط المدينة، فيما يتحكم الحوثيين بمنافذها وعدد من الأرياف، و يفرضون حصاراًعلى دخول المواد الغذائية والإمدادات الطبية للأحياء الخاضعة لسيطرة المقاومة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com