شيخ قبلي يكشف تحركات عسكرية خطيرة على تخوم صنعاء

شيخ قبلي يكشف تحركات عسكرية خطيرة على تخوم صنعاء

 صنعاء ـ قال الشيخ، ناصر عباد شريف، أحد كبار مشايخ قبيلة بني ظبيان، الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، إن “تعزيزات عسكرية كبيرة تتبع المسلحين الحوثيين، وصلت إلى حدود مناطق قبيلته في مديرية (خولان)، التابعة لمحافظة صنعاء، والتي شهدت مواجهات متقطعة بين الطرفين خلال الأيام الماضية”.

 وذكر شريف “أن الحوثيين معززين بقوات الحرس الجمهوري الموالي للرئيس السابق علي عبد الله صالح، ما يزالون يواصلون حشد قواتهم وتحركاتهم العدائية، على تخوم مديرية خولان، منذ أكثر من أسبوعين، بعد فشلهم في السيطرة عليها، باعتبارها المديرية الوحيدة في محافظة صنعاء، التي لم تخضع لسيطرتهم”.

وقال “بالإضافة إلى ذلك يسعى الحوثيون إلى فتح جبهة جديدة باتجاه محافظة مأرب، للالتفاف على المقاومة والجيش الوطني، من جهة سد مأرب وصرواح”.

ولفت شريف أن “الرئيس هادي والتحالف العربي، يوليان مديرية خولان، اهتماماً بالغاً، باعتبارها المنطقة التي ستكون البوابة لاستعادة العاصمة، واستعادة الدولة، حيث ساندت مقاتلات التحالف قبائل بني ظبيان، خلال الأيام الماضية، واستهدفت تعزيزات حوثية، كانت تتمركز على تخوم مديرية خولان”.

وشهدت مناطق خولان، خلال اليومين الماضيين، مواجهات متقطعة بين مسلحي جماعة أنصار الله “الحوثيين”، وقبائل بني ظبيان، سقط خلالها قتلى من الجانب الحوثي وتدمير عدد من آلياتهم، فيما جرح عدد من رجال القبائل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع