قتلى وجرحى بقصف حوثي لطابور توزيع مياه في تعز

قتلى وجرحى بقصف حوثي لطابور توزيع مياه في تعز

عدن- قتلت طفلتان، أمس السبت، جراء قصف شنه الحوثيون على طابور لتوزيع مياة مجانية، بمدينة تعز، وسط اليمن، التي تصاعدت فيها المعارك بعد إعلان المقاومة بدء تحرير الجبهة الغربية منها.

وقالت مصادر طبية وحقوقية، إن قذيفة أطلقها الحوثيون على طابور لتوزيع مياة شرب في حي ”الضبوعة السفلى“، وسط المدينة، أسفرت عن مقتل طفلتين ( 10و 12 سنة)، وإصابة 17 مدنياً آخرين، غالبيتهم أطفال .

ويقع الحي الذي تم إستهدافه في نطاق سيطرة المقاومة الشعبية الموالية للرئيس ”عبدربه منصور هادي“، وبالقرب من ”ساحة الحرية“، التي يحتشد فيها المناوئون للنظام السابق والحوثيين، كساحة للتظاهر منذ العام 2011.

ومنذ تشديد الحوثيون وقوات الرئيس السابق ”على عبد الله صالح“ الحصار على منافذ تعز ومنع دخول مياة الشرب والأدوية، لجأت منظمات إغاثية وفاعلو خير، لكسر الحصار وتحلية مياة جوفية من داخل المدينة وتوزيعها للسكان مجاناً.

ومساء أمس السبت، أعلنت ”المقاومة الشعبية“ الموالية للرئيس ”هادي“،انطلاق عملية تحرير الجبهة الغربية لمدينة تعز، من الحوثيين، وقوات ”صالح“.



وتتمتع محافظة تعز بموقع استراتيجي، حيث تشرف جغرافيًا على مضيق باب المندب، وتشكل خاصرة للمحافظات الجنوبية التي تم تحرير 5 منها (عدن، لحج، الضالع، شبوة، أبين)، في يوليو/تموز الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com