مصير مجهول لقائد لواء الحزم بعدن

مصير مجهول لقائد لواء الحزم بعدن

المصدر: عدن - خاص

كشفت مصادر مقربة من العميد محمود سالم علي، قائد لواء الحزم سلمان المشكّل حديثا في عاصمة اليمن المؤقتة عدن، اليوم السبت، أن مصير العميد محمود لا يزال مجهولا منذ أمس الجمعة، مرجحة عملية اختطافه من قبل مجهولين.

وأضافت المصادر لشبكة إرم الإخبارية، السبت، أن قائد لواء الحزم سلمان لم يعد إلى منزله وجميع قنوات التواصل معه كانت مسدودة أمام أقربائه.

وفي حالة ثبوت عملية اختطاف العميد سالم، فإن هذه الحادثة ستكون هي الأولى من نوعها بحق القيادات العسكرية والأمنية في عدن، التي شهدت مسلسلا لعمليات الاغتيالات بحقهم منذ تحريرها من المليشيات الحوثية، وقوات المخلوع علي صالح في منتصف يوليوالماضي.

وعيّن العميد سالم، خلفا للعميد فضل الضالعي لقيادة المعسكر الذي يضم زهاء 5000 مقاتل من عناصر المقاومة الشعبية الجنوبية، التي أسهمت بشكل مباشر في تحرير عدن والمحافظات الجنوبية المجاورة.

وسبق أن اتهم المجندين في المعسكر قائدهم السابق الضالعي بتوزيع الاستمارات على مقربين منه، ما أدى إلى حدوث حالة من الشغب في المعسكر أسفرت عن جرحى، كان من بينهم العميد الضالعي.

وكان الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، أصدر أواخر أغسطس الماضي، قرارا قضى بتشكيل لواء عسكري، أطلق عليه اللواء الأول حزم سلمان في عدن، تتمثل مهمته في إعادة الأمن وتأمين عودة الحكومة.

وتشهد عدن حالة من الانفلات الأمني، وسط تصاعد مستمر في عمليات الاغتيال المنفذة بحق قادة عسكريين وأمنيين وقيادات في المقاومة الشعبية، بجانب عدد من الهجمات التي تشنّها الجماعات المتطرفة، كان أبرزها استهداف مقر الحكومة اليمنية في أكتوبر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع