القوات السودانية تباشر مهامها الأمنية في عدن

القوات السودانية تباشر مهامها الأمنية في عدن

المصدر: إرم - خاص

بدأت القوات السودانية التي وصلت إلى العاصمة المؤقتة عدن، الأسبوع الماضي على 3 دفعات متفاوتة، ممارسة مهامها الأمنية في محيط المدينة.

وقال مصدر خاص لـ“إرم“ إن القوات السودانية اشتبكت، اليوم السبت، مع مجموعة مسلحة في ميناء الزيت بمدينة البريقة، حاولت منع تفريغ شحنة من المشتقات النفطية ولم يسفر عن ذلك سقوط ضحايا.

وأضاف المصدر كذلك أن قوة عسكرية أخرى تتبع السودانيين قامت بمباغتة مسلحين هاجموا مستشفى النقيب بالمنصورة وأطلقوا النار على بوابة المستشفى مما أدى لتحطم الأبواب الزجاجية، وبحسب المصدر لم يعرف بعد دوافع المسلحين.

وأشار المصدر إلى أن: ”القوات السودانية في مطار عدن الدولي انتزعت سلاح خمسة أشخاص حاولوا دخول المطار بسلاحهم تحت مبرر أنهم من شباب المقاومة“.

وأفاد المصدر: ”وكان رد قائد المجموعة السودانية على الشباب الذين حاولوا دخول المطار بالسلاح،  إذا انتم من المقاومة فشكراً لتضحياتكم، الآن هذا مكان له حرمته وسيادته ولا يجب على أحد أن يمن في تحرير بلاده، والقانون يطبق على الجميع“.

وقد وصلت قوات سودانية إلى مدينة عدن جنوبي اليمن، الأسبوع الماضي على 3 دفعات متتابعة، كانت آخرها أمس الأول الخميس، وبلغت قوامها ما يقارب من 1000 جندي، من مهامها مشاركة قوات التحالف في تحرير المحافظات اليمنية التي لم تحرر بعد، فضلاً عن تطبيع الجانب الأمني في مدينة عدن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com