دبلوماسي يمني: لا مكان للحوثيين قبل نزعهم العمامة الإيرانية

دبلوماسي يمني: لا مكان للحوثيين قبل نزعهم العمامة الإيرانية

المصدر: إرم – قحطان العبوش

قال دبلوماسي يمني رفيع المستوى، إن جماعة أنصار الله المعروفة باسم ”الحوثيين“ هي جماعة يمنية لايمكن استبعادها، لكن لامكان للعمامة الإيرانية التي لبسوها في مستقبل البلد الممزق الذي يعيش اضطرابات داخلية منذ نحو خمسة سنوات.

وأضاف القائم بالأعمال اليمني في الكويت، السفير محمد بري، أن الحوثيين يمنيون ولا يمكن استبعادهم، لكن تحولهم لجماعة مسلحة تتبنى قوة السلاح في تحقيق مطامحها هيأ الأرضية للتدخل الإيراني باليمن لمساندتهم والذي لم يقبله الشعب اليمني.

وأوضح السفير بري الذي كان يتحدث في لقاء صحفي طويل عن تطورات المشهد اليمني، أن ما يجري في اليمن في الوقت الراهن سيلقي بظلاله على أمن دول مجلس التعاون الخليجي واستقرارها في مرحلة لاحقة وهو ما فرض حتمية التحرك الخليجي.

وأشار إلى أن تحرير محافظة عدن من قبل المقاومة الشعبية ومساندة التحالف لها، شكل تحولا مهما ونوعيا في مسار إعادة الشرعية، وما قامت به قوات التحالف العربي يعد مفخرة لكل يمني.

وقال بري إن الرئيس عبد ربه منصور هادي طلب منذ البداية من الحوثيين تأسيس حزب سياسي لهم ضمن المكونات السياسية الأخرى باليمن إلا أنهم أبوا الانخراط ضمن المكونات السياسية، وكونوا جماعة مسلحة تتبنى قوة السلاح في تحقيق مطامحها.

وتابع ”لن تستطيع إيران العبث باليمن، ونحن على مشارف تحرير صنعاء، بعدما حررت المحافظات الجنوبية، وهناك محافظات جاهزة للانتفاضة على الرغم من أن البعض منها مازال تحت الحصار والدليل أنهم لم يستطيعوا السيطرة عليها نتيجة صمود المقاومة الباسلة فيها“.

وأضاف ”نحن على يقين تام بقرب موعد الانتصار، وبانتصار تعز فنحن سنكون قاب قوسين أو أدنى لمعركة الحسم، فاليمنيون جميعاً مع الشرعية وضد الحوثيين وميلشيات صالح، والمد الإيراني بالمنطقة الساعي إلى السيطرة والهيمنة على المنطقة لن يحقق أي انتصار لعدم وجود حاضنة لطموح الهدم وليس البناء“.

واختتم السفير بري حديثه لصحيفة ”الأنباء“ الكويتية بالقول ”أتمنى من الحوثيين والمغرر بهم من الرئيس المخلوع صالح، أن يعودوا للصواب، ولابد أن يعلم الجميع أنه لن تستطيع أي دولة طامحة إلى اللعب بأمن اليمن وأن تحقق أحلامها ولن تتمكن من تهديد اليمن أو جيرانه لوقوفهم في خندق واحد، وأن العمامة الإيرانية لن تظهر وليس لها مكان باليمن“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com