الحوثيون يبدأون فجر اليوم بانسحاب مفاجئ ويلوذون بصنعاء

الحوثيون يبدأون فجر اليوم  بانسحاب مفاجئ ويلوذون بصنعاء
عاجل

عدن- أكدت مصادر عسكرية أن جزءا من مليشيات الحوثي وصالح انسحبت من محافظة مأرب شرق اليمن، باتجاه الجبال المحاذية للعاصمة صنعاء تحسبا لهجوم وشيك تعد له قوات التحالف والجيش اليمني للسيطرة على جبل فرضة نهم الذي يعد البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء.

وقالت المصادر في تصريحات ادلت بها لوسائل إعلام سعودية، إن المليشيات الانقلابية في مأرب تعيش حالة غير مسبوقة من التوتر وهي بتراجع مستمر نحو الخطوط الخلفية، تنفيذا لأوامر عسكرية تقتضي بسحب أكثر من 50% من القوات ناحية الأراضي الجبلية الوعرة.

بغضون ذلك، شنت طائرات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية،  السبت، 3 غارات جوية، استهدفت منزل القيادي في جماعة أنصار الله ”الحوثي“، المعروف بـ“أبو نشطان“، الواقع في منطقة ”أرحب“، بمحافظة صنعاء (20 كم شمالي العاصمة).

وقال سكان محليون ، إن الغارات ألحقت أضرارًا كبيرة بالمنزل، وأدت لتدمير أجزاء واسعة منه، بينما لم يؤكدوا وجود أحد داخله أثناء قصفه من طائرات التحالف.

وتأتي هذه الغارات، بعد ساعات من قيام التحالف بشن 7 غارات مماثلة، استهدفت معسكر ”الصمع“، التابع لقوات الحرس الجمهوري ”سابقًا“، والموالي لنجل الرئيس السابق علي عبد الله صالح، الواقع في ذات المنطقة، التي شهدت في فترة سابقة، مواجهات عنيفة بين قبائلها ومسلحي جماعة الحوثي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com