بحاح يعلن قرب تحقيق الإنجاز الكبير في اليمن

بحاح يعلن قرب تحقيق الإنجاز الكبير في اليمن

صنعاء – أكد نائب الرئيس اليمني رئيس الوزراء خالد بحاح أن الانتصار على القوات الانقلابية ودحرها نهائياً من مدينة تعز سيتحقق قريباً، مؤكداً أن ذلك ما هو إلا مسألة وقت.

وقال بحاح إن النصر سيتحقق على أيدي رجال ”المقاومة الشعبية“ وقوات ”الجيش الوطني“، بمساندة قوات ”التحالف العربي“ بقيادة المملكة العربية السعودية.

واعتبر بحاح في لقاء جمعه صباح، السبت، في مقر إقامته بالعاصمة المؤقتة عدن، بعدد من أعضاء مجلس ”المقاومة الشعبية“ بالمحافظة، أن تعز تتعرض لأبشع أنواع الانتقام من قبل مليشيات الحوثي وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وأشار بحاح إلى التحديات التي تواجهها الحكومة ممثلة بلجنة الإغاثة والصعوبات التي تقابلها والجهود التي تبذلها لإيصال المواد الغذائية والطبية إلى المحافظة.

واستعرض رئيس الوزراء أهم الخطوات العملية التي ستقوم بها الحكومة لإنقاذ المدينة ودعمها بالاحتياجات العاجلة.

وفي المقابل، قدّم أعضاء مجلس المقاومة خلال الاجتماع شرحاً عن الوضع المأساوي الراهن لمدينة تعز، ومستوى معاناة المواطنين جراء استمرار العدوان الهمجي الذي تشنه المليشيا الانقلابية على المدينة.

وأثناء الاجتماع سلّم الأعضاء، نائب الرئيس اليمني خالد بحاح، رسالة من رئيس مجلس المقاومة بتعز حمود المخلافي، تضمنت أبرز التحديات التي تواجه المقاومة في المرحلة الراهنة والاحتياجات العاجلة التي تتطلبها المدينة بعد الدمار الكبير الذي تعرضت له بسبب الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي وقوات صالح.

وتشهد مدينة تعز وسط اليمن، منذ شهر (مارس/ آذار) الماضي، معارك ضارية وحرب شوارع بين مليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح من جهة، و“المقاومة الشعبية“ وقوات الجيش الموالي للشرعية من جهة أخرى.

وفي الوقت ذاته، تقوم طائرات التحالف العربي بشن غارات متفاوتة، على مواقع ومعاقل القوات الانقلابية، مما أسهم في الحد من حسم الانقلابين المعركة لصالحهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com