فيديو.. المذيع اليمني المستقيل على الهواء يكشف لـ“إرم“ أسباب استقالته

فيديو.. المذيع اليمني المستقيل على الهواء يكشف لـ"إرم" أسباب استقالته

المصدر: عدن- من عبداللاه سُميح

قدم مذيع يمني في إحدى القنوات الرسمية، استقالته على الهواء مباشرة السبت، احتجاجا على ما أسماه بسياسة ”تكميم الأفواه“ التي بدأت تمارسها الحكومة اليمنية وإدارة فضائية عدن مؤخرا تجاه الطاقم الإعلامي العامل فيها.

وقال المذيع التلفزيوني أسامة عدنان، في حديثه لـ“شبكة إرم الإخبارية“ إن إدارة القناة باتت ”تمنع الإعلاميين من التطرق إلى الفساد الذي يتضمنه ملف شهداء المقاومة الجنوبية وجرحاها، وتطلب منهم السكوت وعدم المساس برموز الدولة من وزراء ومدراء ومحافظين، وما يتعلق بالفساد ككل“.

وأضاف المذيع المستقيل والمقدم للبرنامج الجماهيري ”مع الناس“، إن التوجهات السائدة لدى القناة مؤخرا أصبحت ”تتعامل بحذر مع كل ما يخص القضية الجنوبية، وتطالبهم بتخفيف خطابهم المنتقد للوحدة اليمنية، إلى جانب حظرها للمشاهد المرئية التي تظهر فيها أعلام دولة الجنوب السابقة وتمنع الأغاني الثورية الجنوبية من الظهور على شاشة القناة“.

وأشار إلى أنه عقب انتهاء حلقته التي قدم خلالها استقالته، قدم طلب إعفاء إلى مدير القناة قبل مغادرته لمبنى القناة المتواجد حاليا في العاصمة السعودية الرياض، وتضامن معه أربعة من زملائه وزميلاته في العمل وقدموا طلب إعفائهم أيضا من عملهم.

مؤكدا أن طلباتهم لم تبت فيها الإدارة حتى الان. وأن استقالته لا تراجع عنها حتى تعود القناة لهويتها الجنوبية.

وكانت فضائية عدن الحكومية قد نقلت بثّها من عدن إلى مدينة الرياض، بعد أن اجتاحت المليشيات الحوثية والقوات العسكرية المتمردة والموالية للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح لمبنى القناة بمدينة التواهي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com