المقاومة الشعبية تسيطر على الطريق الرابط بين عدن وأبين

المقاومة الشعبية تسيطر على الطريق الرابط بين عدن وأبين

صنعاء – أفادت مصادر صحفية يمنية في محافظة أبين، جنوبي اليمن، اليوم الأحد بأن المقاومة الشعبية في المحافظة أحرزت تقدما ميدانياً وسيطرت على مواقع استراتيجية في المحافظة.

وقالت المصادر إن مقاتلي المقاومة الشعبية سيطروا بشكل كامل على الطريق الرابط بين محافظتي عدن وأبين، جنوبي البلاد، كما تمكنوا من تحرير مدينة زنجبار بشكل كامل من مسلحي جماعة أنصار الله الحوثية التي تدعمها قوات موالية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

وأضافت المصادر أن مقاتلي المقاومة الشعبية يخوضون حالياً مواجهات عنيفة ضد الحوثيين في مدينة شقرة، فيما يقوم عدد من المقاتلين بتمشيط محيط مدينة زنجبار للتأكد من عدم وجود أي الغام زرعها مسلحو الحوثي، وفقاً للوكالة الألمانية.

وبحسب المصادر، فقد شارك طيران الأباتشي التابع لدول التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية، في مساندة المقاومة الشعبية لتحرير مدينة زنجبار بالكامل.

وكان علي عيدة القيادي البارز في المقاومة الشعبية اليمنية بمحافظة أبين قد قال في وقت سابق، الأحد، إن المقاومة ستحرر المحافظة بالكامل من مسلحي جماعة أنصار الله الحوثية وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح خلال ثلاثة أيام.

وأضاف عيدة أن الآلاف من مقاتلي المقاومة الشعبية على أتم الاستعداد لتحرير مختلف مديريات محافظة أبين من مسلحي الحوثي وقوات صالح خلال الثلاثة أيام المقبلة.

ولفت إلى أن مقاتلي المقاومة الشعبية سيبدأون خوض معركة تحرير منطقة شقرة الساحلية في المحافظة خلال الساعات القليلة المقبلة.

وأشار إلى أنهم سينتقلون بعدها لتحرير مديرية لودر وطرد مسلحي الحوثي وقوات صالح منها ومن ثم الانتقال لمناطق أخرى.

وتابع :“المقاومة الشعبية قدمت خلال الساعات والأيام الماضية عشرات القتلى في سبيل تحرير مركز محافظة أبين من الحوثيين وقوات صالح“.

وكانت المقاومة الشعبية أعلنت خلال الساعات الماضية السيطرة على مقر اللواء 15 مشاة الموالي للحوثي وصالح بالمحافظة وأجزاء واسعة من مدينة زنجار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com