المعارضة البحرينية تطالب بالإفراج عن الشريف

المعارضة البحرينية تطالب بالإفراج عن الشريف

المصدر: المنامة - أحمد الساعدي

طالبت الجمعيات السياسية المعارضة في البحرين، الإثنين، السلطات، بالإفراج عن القيادي في جمعية ”وعد“ وأمينها السابق، إبراهيم شريف الذي اعتقلته السلطات أول أمس الأحد بعدما أفرجت عنه سابقاً.

وأورد بيان للمعارضة البحرينية أن التهم الموجهة إلى إبراهيم شريف تهم تم نفيها جميلاً وتفصيلاً من قبل المعتقل“، معتبراً أن ”إبراهيم شريف مناضل وداعية سلم وإصلاح وينبذ كافة أشكال العنف ويبشر بالملكية الدستورية على غرار الديمقراطيات العريقة التي نص عليها ميثاق العمل الوطني“.

ووصفت المعارضة البحرينية إعادة اعتقال المعارض إبراهيم شريف بأنها خطوة تؤكد توجه السلطات لتقويض العمل السياسي، مضيفة أن مكان إبراهيم شريف والقيادات السياسية ليس السجن والاعتقال، باعتبارهم يقومون بواجبهم الوطني بكل سلمية وحضارية تجاه شعبهم وبلادهم“.

وقررت الادارة العامة للمباحث البحرينية إبقاء الأمين السابق لحركة ”وعد“ في الحجز لمدة 48 ساعة بعد أن وجهت له تهم التحريض على تغيير نظام الدولة وكذلك التحريض على كراهية النظام، وذلك خلال كلمة ألقاها مساء الجمعة بمدينة المحرق في 10 يوليو الجاري.

وتشهد البحرين منذ فبراير 2011 مسيرات احتجاج شعبية تقودها الأغلبية الشيعية للمطالبة بالإصلاح وتحقيق العدالة والتحول نحو الملكية الدستورية، فيما تتهم المنامة طهران بدعم الاحتجاجات الأمر الذي تنفيه الأخير وتعتبره شأناً داخلياً يستوجب حواراً لحل الأزمة السياسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com