مسؤول يمني يوجه رسالة للأمم المتحدة ويكشف عن خطة خطيرة للمليشيات في عدن

مسؤول يمني يوجه رسالة للأمم المتحدة ويكشف عن خطة خطيرة للمليشيات في عدن
خبر عاجل

عدن- دعا وكيل محافظ عدن ”نائف البكري“، المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لإنقاذ الولاية مما وصفها ”مجازر إبادة جماعية ترتكبها ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح“.

وفي تصريح نقلته وكالة ”سبأ“، الرسمية التابعة للحكومة، أوضح البكري، أن ”ميليشيا الحوثي وصالح تمارس سياسة الأرض المحروقة في عدن جنوبي البلاد، باستهدافها خزانات الوقود في ميناء الزيت بمديرية البريقة، ما تسبب باشتعال النيران بشكل كبير، قد يصيب سكان المدينة في مقتل“.

وأضاف المسؤول اليمني، أن ”الحوثيين وحلفاءهم يمارسون أبشع الجرائم الإنسانية ضد سكان المدينة“، على حد وصفه.

وأشار البكري إلى أن ”ما تقوم به الميليشيات من قصف بقذائف المدفعية والكاتيوشا للأحياء السكنية المكتظة بالنازحين، يُمثّل جرائم حرب ضد المدنيين، ترفضها وتدينها كل الشرائع السماوية والمواثيق والمعاهدات الدولية“، مؤكدًا أن ”المقاومة الشعبية ستبقى صامدة في وجه الميليشيا، وستنتصر عليها وتدحرها من عدن مهزومة ومنكسرة، إلى غير رجعة“.

وكان شهود عيان، زعموا في وقت سابق أمس السبت، باحتراق عدد من خزانات الوقود في ميناء ”الزيت“، بمحافظة عدن، جنوبي اليمن، جراء قصف شنه مسلحو جماعة الحوثي.

وبحسب شهود العيان، فإن الحوثيين قصفوا الميناء الواقع في منطقة البريقة بأكثر من 10 صواريخ، مشيرين إلى ”أن أعمدة الدخان تصاعدت في سماء المنطقة، وأن القصف جاء بهدف منع إحدى سفن الإغاثة من الوصول إلى الميناء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com