إسرائيل تطمئن إيران وحزب الله بشأن تدريب واسع النطاق

إسرائيل تطمئن إيران وحزب الله بشأن تدريب واسع النطاق

القدس المحتلة- ذكر تقرير إخباري أن إسرائيل أرسلت مؤخرا رسائل تهدئة إلى ايران وحزب الله بشان تدريب واسع النطاق في البلاد هذا الأسبوع يطلق عليه “نقطة التحول 15”.

وقالت صحيفة “يديعوت احرونوت “الإسرائيلية في موقعها الالكتروني  الأحد أن الرسائل أكدت أن التدريب الذي تجريه إسرائيل هذا الأسبوع في جميع إنحاء البلاد دفاعي محض بهدف التعامل مع مواقف طارئة.

وأضافت أن الرسائل تهدف إلى منع أي تقييم خاطئ لنوايا إسرائيل على ضوء الصعوبات الحالية التي يواجهها حزب الله ونظام الرئيس السوري بشار الأسد وإمكانية إبرام اتفاق نووي بين إيران و الدول الست في نهاية الشهر المقبل.

وتابعت إن محللين استخباراتيين غربيين لاحظوا مؤخرا شعورا متزايدا بالعصيبة بين قيادات حزب الله وطهران ، وان هذا الشعور بالعصبية ربما يؤدي الى تقييمات بأن إسرائيل قد تستغل الوضع في سورية ولبنان “لصيد عصفورين بحجر واحد” يتمثل في نسف الاتفاق النووي وفي نفس الوقت إزالة تهديد حقيقي للجبهة الداخلية الإسرائيلية في شكل عشرات الآلاف من الصواريخ التي يملكنه حزب الله.

ولم يخف حزب الله وإيران مخاوفهما من التدريب .

كانت إسرائيل أعلنت يوم الخميس الماضي عن أن التدريب، الذي يبدأ الأحد ويستمر حتى يوم الخميس المقبل ،سوف يحاكي هجوما صاروخيا هائلا وتعرض مواقع إستراتيجية لأضرار وشن هجمات إرهابية واسعة النطاق وسيناريوهات أخرى محتملة في حرب ضد حماس أو حزب الله.

وسوف يركز التدريب هذا العام على سيناريوين يمكن أن يحدثان في صراع آخر وهما حرب متعددة الجبهات مما يعنى شن وابلات متزامنة من الصواريخ من جنوب لبنان وقطاع غزة وتعرض مواقع إستراتيجية لأضرار مثل الموانئ البحرية والمطارات ومحطات الطاقة ومنشآت المياه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع