اليمن

السعودية تكشف عن مصير الهدنة بعد قصف نجران
تاريخ النشر: 11 مايو 2015 22:41 GMT
تاريخ التحديث: 11 مايو 2015 22:42 GMT

السعودية تكشف عن مصير الهدنة بعد قصف نجران

السعودية تكشف عن مصير الهدنة بعد قصف نجران.............السعودية تكشف عن مصير الهدنة بعد قصف نجران

+A -A

عدن- ردّت وزارة الخارجية السعودية على تعرض منطقة نجران للقصف الحوثي مجددا، بإصدار بيان إدانة، مؤكدة تمسكها بالهدنة الإنسانية لمدة 5 أيام.

ورغم التصعيد الحوثي الذي لم يقتصر على قصف مناطق سعودية فحسب، بل تعداه بإسقاط طائرة مغربية ما زال مصير طيارها مجهولا، إلا أن التحالف ما زال متمسكا بالهدنة الإنسانية التي يبدأ سريانها بدءا من اليوم.

وتزامن إعلان التمسك بالهدنة، مع إرسال السعودية ”القوة الضاربة“ إلى المناطق الحودية مع اليمن.

والقوة الضاربة، هي وحدات بالجيش السعودي تمتلك مهارات قتالية عالية ومجهزة بأحدث انواع الأسلحة وأشدها فتكا.

ميدانيا، أفاد مصدر في المقاومة الشعبية في محافظة تعز جنوبي اليمن مساء  الاثنين بأن جماعة أنصار الله الحوثية والوحدات العسكرية الموالية لها قصفت بالدبابات عدة مناطق سكنية في المحافظة.

وقال المصدر إن جبل صبر، وحي المجمع القضائي، وحي مستشفى الثورة، ومنطقة المرور تتعرض لقصف عشوائي بالدبابات من قبل الحوثيين، مضيفاً أن القصف يستهدف منازل المواطنين في هذه المناطق.

وأشار المصدر،الذي لم يتم الكشف عن هويته ،إلى أن المقاومة الشعبية في تعز أعلنت مساء الاثنين حالة الطوارئ منذ الساعة التاسعة مساء بسبب القصف العشوائي من قبل الحوثيين، موضحاً أن حالة الطوارئ ستستمر حتى إشعار آخر وذلك بهدف حماية المدنيين من القصف. وبحسب المصدر، فقد تمكن أفراد المقاومة في وقت سابق اليوم الاثنين من القبض على ثلاثة قناصة يتبعون جماعة الحوثي في مدينة تعز.

وتشهد مدينة تعز مواجهات عنيفة بين الحوثيين والمقاومة الشعبية في عدة أحياء منذ عدة أسابيع أسفرت عن سقوط العديد من القتلى والجرحى.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك