محمد بن زايد يدعو لبناء إطار سياسي وعسكري عربي

محمد بن زايد يدعو لبناء إطار سياسي وعسكري عربي

الرياض ـ دعا سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مساء اليوم السبت، إلى ”بناء إطار سياسي وعسكري وتنموي متقدم من أجل عزة العرب ومكانتهم في المنطقة والعالم“، مشيرا إلى أن  طبيعة التحديات والمخاطر الماثلة تستوجب الاستعداد ”لردع كل من يضمر الشر لمنطقتنا العربية“.

وقال ولي عهد ابوظبي، إن ”الدول العربية في أمس الحاجة في هذه المرحلة الدقيقة إلى التضامن والتكاتف والتآزر لمواجهة الأطماع ومختلف التحديات“. موضحا أن ”طبيعة التحديات والمخاطر الماثلة تستوجب اليقظة المستمرة والجاهزية والاستعداد الدائم لحماية مكتسباتنا التنموية وأسلوب معيشتنا وخططنا المستقبلية في الخليج العربي ولردع كل من يضمر الشر لمنطقتنا العربية“.

وأضاف محمد بن زايد، ”في ظل التطورات الراهنة وما أفرزته من واقع جديد فإنه يتحتم علينا أن نبادر إلى اتخاذ الخطوات الفاعلة التي تمكننا من امتلاك أسباب التفوق والردع الحاسم والاستمرار في بناء وتطوير وتهيئة العنصر البشري المؤهل الذي يمثل العمود الفقري في هذا التوجه“، مشددا على أن ”الأمن القومي العربي هو أمن مترابط لا يتجزأ وأن العمل على ضمان هذا الأمن وحمايته لا يتم إلا من خلال إطار جماعي ورؤية مشتركة“.

جاءت تصريحات ولي عهد ابوظبي، خلال الزيارة التي قام بها إلى قاعدة الملك فهد الجوية بمدينة الطائف السعودية، التقى خلالها قوة الإمارات من ضباط وضباط صف وأفراد السرب الخامس المشاركين في التحالف العربي وعملية إعادة الأمل.

وتعد هذه هي الزيارة الثانية لولي لسمو الشيخ محمد بن زايد للسعودية خلال أسبوعين، والأولى منذ انطلاق عملية إعادة الأمل قبل أسبوع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com