سوريون عالقون باليمن يواجهون مصيراً مجهولاً

سوريون عالقون باليمن يواجهون مصيراً مجهولاً

المصدر: دمشق – إرم

ذكرت تقارير إعلامية، اليوم الاثنين، أن العائلات السورية الهاربة من الحرب السورية إلى اليمن ”أصبحت هدفاً ممنهجاً لميليشيات الحوثي“.

ويقول سوريون هاربون من اليمن، إن ميليشيات الحوثي قصفت شققاً سكنية تسكنها عائلات سورية؛ ما تسبب في مقتل عائلة كاملة تنحدر من ريف دمشق.

وذكرت سورية نازحة من اليمن إلى السعودية، في مقابلة مع قناة ”العربية“، أن منظر الموت والإعدامات الميدانية أصبح مألوفاً في المناطق التي تسيطر عليها ميليشيات الحوثي، والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

ومن جانبها ناشدت ”أم محمد“ – من درعا – العالم لإنقاذ ما تبقى من السوريين، وقالت: ”ما بدهم يبقى سوريين، بدهم نموت بشار والحوثي“، مضيفة أن ما شاهدوه في اليمن ذكرهم بجرائم الأسد.

وكان 25 ألفاً من الرعايا الأجانب تم إجلاؤهم من اليمن منذ بدء ”عاصفة الحزم“، منهم أوروبيون وأمريكيون وعرب وسوريون وغيرهم، بحسب الرائد حسن الصميلي، مدير جوازات منفذ الطوال الحدودي مع اليمن في السعودية.

2

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com