الجروان: رفض باكستان الاشتراك في عاصفة الحزم كان صادما للعرب

الجروان: رفض باكستان الاشتراك في عاصفة الحزم كان صادما للعرب

القاهرة ـ قال أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربي، إن رفض البرلمان الباكستاني المشاركة في عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقودها السعودية ضد الحوثيين في اليمن، جاء ”صادما للشعوب العربية والإسلامية“.

وأعرب الجروان، في بيان له السبت، عن خيبة أمله إزاء القرار البرلمان الباكستاني الذي دعا حكومة إسلام أباد إلى الحياد في الصراع اليمني، معتبرا أنه ”لا يتسق مع التوجه الدولي والعربي والإسلامي“.

وأشار إلى أن ”الشعب العربي استقبل خبر مشاركة باكستان ضمن تحالف عاصفة الحزم بالتفاؤل والحماس على أمل استمرار تشكيل قوة عربية واسلامية، إلا أن قرار البرلمان الباكستاني الأخير جاء مخيبا للآمال“.

ودعا الجروان البرلمان الباكستاني الى ”الاتساق مع إرادة الشعوب في ظل هذه الظروف المفصلية التي يمر بها العالمين العربي والإسلامي، ودعم قرار الشعب والحكومة الباكستانية المؤيد لتحالف عاصفة الحزم“، حسب البيان.

وقرر البرلمان الباكستاني، الجمعة، بالإجماع، عدم المشاركة بشكل مباشر في عملية ”عاصفة الحزم“، وطالب حكومة بلاده بالبقاء على الحياد، داعيًا لإيجاد تسوية سلمية للأزمة في اليمن.

ومنذ 26 مارس / آذار الماضي، تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لمسلحي جماعة ”الحوثي“ ضمن عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ“حماية اليمن وشعبه من عدوان الميلشيات الحوثية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة