يحدث الآن في عدن.. طائرات التحالف تقصف معاقل الحوثيين ومواجهات مسلّحة عنيفة حول المعاشيق ومنزل سالم البيض

يحدث الآن في عدن.. طائرات التحالف تقصف معاقل الحوثيين ومواجهات مسلّحة عنيفة حول المعاشيق ومنزل سالم البيض
خبر عاجل

المصدر: عدن - أشرف خليفة

شنّت قوّات التحالف العربي (عاصفة الحزم) ،فجر اليوم الأربعاء“ قصفاً عنيفاً على معاقل مليشيات الحوثيين وصالح في مدينة كريتر بعدن جنوبي اليمن.

 وقال مصدر محلي لـ“إرم“: ”إن طائرات التحالف استهدفت في قصفها، القصر الرئاسي بمنطقة المعاشيق، المسيّطر عليه تحالف صالح والحوثيين منذ الجمعة 3 إبريل/ نيسان الماضي“.

وأضاف المصدر: ”وعقب قصف التحالف للقصر الرئاسي بمنطقة المعاشيق، شهدت الشوارع المحيطة بمنطقة القصر الرئاسي مواجهات مسلّحة عنيفة، فيما تبدو أنها بين المقاومة الشعبية من جهة ومليشيات صالح والحوثيين من جهة أخرى“.

وأكد المصدر: ”ان الإشتباكات المسلّحة التي أعقبت قصف قوات التحالف العربي مستمّرة حتى هذه اللحظات، حيث تستخدم فيها أسلحة متوسطة وثقيلة“.

وأفاد ناشطون حول المواقع التي يُمكن أن تكون مليشيات الحوثي وصالح والقوات الموالية لهم تتمركز فيها بمدينة كريتر، وهي القصر الرئاسي بمنطقة المعاشيق، قاعة فلسطين، ض المطلّ على منطقة حقات بالإضافة إلى إمكانية تواجدهم أيضاً في المساحة المحيطة لسوق عدن مول التجاري.

واستهدفت عاصفة الحزم منذ انطلاقتها في الـ25 مارس/ آذار الماضي، معاقل ومواقع تابعة لمليشيات الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح في عدد مختلف من محافظات الجمهورية اليمنية.

واستطاعت قوات التحالف العربي من السيطرة على أجواء اليمن وتدمير الدفاعات الجوية ونظم الاتصالات العسكرية خلال الساعات الأولى من عملية (عاصفة الحزم).

وأعلنت السعودية التي تقود تحالفاً خليجياً وعربياً يضم أكثر من 10 دول مختلفة، في وقت سابق،: ”بأن الأجواء اليمنية منطقة محظورة، وحذّرت من الاقتراب من الموانئ اليمنية“.

وجاءت غارات التحالف العربي في اليمن استجابةً لطلب تقدّم به الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لإيقاف تمدد الحوثيين إلى المحافظات الجنوبية، وأصبحوا على وشك الاستيلاء على مدينة عدن التي انتقل اليها ،هادي، عقب انقلاب الحوثيين على الشرعية السياسية 21 سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com