غارات الحزم تغير على معسكر في مسقط رأس صالح

غارات الحزم تغير على معسكر في مسقط رأس صالح
خبر عاجل

صنعاء- قال شهود عيان إن طائرات تابعة لتحالف ”عاصفة الحزم“ شنت، مساء  الثلاثاء، غارات على معسكر تابع للجيش في مسقط رأس الرئيس الأسبق، علي عبد الله صالح.

ويتهم مسؤولون يمنيون وعواصم خليجية صالح بالتحالف، من خلف الستار، مع مسلحي جماعة ”أنصار الله“ (الحوثي)، التابعة للمذهب الزيدي الشيعي، والمتهمة بتلقي دعما إيرانيا، ضمن صراع بين السعودية وطهران في عدة دول بالمنطقة، بينها العراق وسوريا ولبنان.

وقال شهود عيان من السكان، لوكالة الأناضول، إن طيران التحالف شن غارات على معسكر ”ريمة حميد“ للقوات الخاصة، التابع للجيش والموالي لصالح، في مسقط رأس الرئيس السابق، بمديرية سنحان (جنوب العاصمة).. وقد استهدفت الغارات مخازن أسلحة تابعة للنظام السابق“.

ومنذ 26 مارس/ آذار الماضي، تقصف طائرات تحالف، بقيادة السعودية، مواقع عسكرية لمسلحي ”الحوثي“ وقوات موالية لصالح، ضمن عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقول الرياض إنها تمثل استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ“حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com